مقالات

الملايين من اليمنيين الأحرار أيديهم على الزناد والمعارك الفاصلة على الأبواب

الكاتب رجاء اليمني


رجاء اليمني ||

الورقه الاقتصادية هي رهان العدوان كي يحقق الفوز في محاولات تركيع هذا الشعب العظيم ليفوز في هذا العدوان العبثي. هذا من جهة دول العدوان،
ولكن من جهة السيد القائد سلام الله عليه اختصرها بقوله “سينهزمون”.
وبالتالي لابد أن نحلل هذه الكلمة حتى نصل الى المعنى الحقيقي لها.
فالسيد القائد عندما نطق بهذه الكلمة لم تكن ارتجالية او خطاب عادي؛ ولكن لها أبعاد كثيرة منها:-
1/الهدنة ليست إلا لترتيب أوارق العدوان والخروج من الموقف الراهن فقط لانه فعلًا تم تدمير عدة مواقع حساسة كنت بداية للهوان وكشف الواقع الحقيقي لحكامً الخليج.
2/من جهة أنصار الله تعتبر تخفيفًا لما يعانيه الشعب من الحصار والقضاء على الخلايا التي حاول العدوان على انتشارها في كل مرافق الحياة.
3/الحكمة الموجوده لدي السيد سلام الله عليه والتي يفتقر لها قادة تحالف العدوان السعودي.
4/ المنطق يقول ما اخذ بالقوة لن يسترد عبر طاولة الحوار والمفاضات؛ وإنما بالقوة. وسوف تثبت الايام القادمة كلامي.
5/الخوف من تحذير السيد وهو الأمر الذي لابد من حدوثه، وسوف يصبح هناك ضربات تشل إقتصاد العالم وسوف نصل الى هذه النقطة أجلًا غير عاجل.
6/اليمن غنية بالثروات والمعادن؛ والبترول كنز مدفون بكميات هائلة وتتركز عيون العالم عليه. لهذا الواقع يقول من كان عبدًا للمال لا يمكن أن يتخلى عنه وانما يمكر مكر الثعلب ولكن للأسف الشديد أمام أسود الملاعب.
7/كلمة سيهزمون فعل مضارع يدل على المستقبل ويحتوي على دلالات بلاغية كبيرة منها أن هناك ضربات قادمة سوف تجعل العالم يركع وينحني لهذا الشعب العظيم
وهذا ما سوف تثبته الأيام القادمه فهناك
الملايين من اليمنيين الأحرار أيديهم على الزناد وينتظرون الإشارة ولن يقبلوا بالذل والهوان.

وإن غدًا لناظره قريب

والعاقبة للمتقين
ـــــــــــــ

عن الكاتب

رجاء اليمني

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.