مقالات

نصف مليون يهودي يغزو العراق


كاظم مجيد الحسيني ||

عنوان إثارة حفيضتي وانا أتصفح في إحدى الصحف المحليه، عن حديث رئيس مجلس النواب الأسبق الدكتور (محمود المشهداني) أمس الأحد كشف فيه عن مشروع دولي جديد “للكيان الصهيوني” لضمان السيطرة على العراق حسبما ذكر ذلك، مستندا على مقدمات ذلك المشروع بتزوير الانتخابات البرلمانية الأخيرة كخطوة أولى لإنهاء الوجود”الشيعي”الموحد”.
وإضعاف القوى السياسية السنية والشيعية في الوقت ذاته، وتشكيل “لوبي” سياسي ضاغط جديد، لتوطين نصف مليون فلسطيني في محافظة الأنبار بعد منحهم الجنسية العراقية ، وتعين حاكم جديد لتطبيق هذا المشروع والذي يبدأ بتوطين نصف مليون يهودي أيضا والترحيب بهم بداعي(الاستثمار) .
يهدف هذا المشروع إلى مراحل أولها إنهاء القوى السياسية الشيعية المتوحدة ومن ثم السيطرة على القوى السياسية الأخرى عبر اللوبي اليهودي لتعين القادة السياسيين”الجدد”.
ان هذا المشروع يسير بخطوات متسارعة بداعي ابعاد العراق عن محور المقاومة؟!
فهل انتهت اللعبة الاولى باحتلال بغداد في ٢٠٠٣/٤/٩ وفشل الديمقراطية المزيفة؟؟ التحضير إلى الشوط الثاني من هذه اللعبة الدولية القذرة؟! فاين انتم يا ساسة العراق من هذا المشروع إن صح الامر؟! وماذا يكون موقفكم أمام الله والتاريخ والشعب؟! اصحوا قبل أن تجدوا دبابات المحتل الجديد بين قصوركم.

عن الكاتب

كاظم مجيد الحسيني

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.