مقالات

إسرائيل ترمي جميع اوراقها

الكاتب علي الفارس


الحقوقي علي الفارس ||

بسم الله الرحمن الرحيم
(يُرِيدُونَ أَن يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ)
صدق الله العلي العظيم
مرة اخرى يكشر وحوش الحرب الثقافية الاذلاء عن انيابهم’ وهم ينفذون مخططات اسيادهم ’ اعداء العراق والاسلام والحرية. في تحد واضح واستفزاز’’ لأبناء المكون الاكبر وعقيدته ، وقد تولت قناة UTV هذه المهمة القذرة في مسارها الاعلامي الحاقد منذ تأسيسها.
في احدث حلقة من هجماتها المتواصلة بدأت هذه القناة ببث مسلسل درامي ضمن برامج شهر رمضان يرسم صورة مشوهة لعلماء الدين والحوزة العلمية ، والقرآن الكريم ، ولاتباع اهل البيت ، وهي بذلك توجه اساءة لا تغتفر الى قدسية شهر رمضان والقيم المرتبطة به ، ولا يخفى على احد من ابناء شعبنا ان الرسالة التي توجهها هذه القناة المنحطة المأجورة واضحة الاهداف .
ما يزال اعداء الشعب العراقي واعداء الاسلام مثقلين بأحقادهم على المرجعية والمقاومة الاصيلة ذات العقيدة الصادقة ، التي اذاقتهم ذل الهزيمة وهوان السقوط بفتاواها الجهادية التاريخية عبر عقود من تاريخ العراق ، ولأن المرجعية والمقاومة وثقافة العزة والكرامة كلها وليدة نهج الاسلام المحمدي الاصيل والقرآن العظيم .
ان اتباع محور الشر ومرتزقته الخائبين يتصورون انهم بمثل هذه الاعمال سيطفئون نور الحق ويتلاعبون بالعقول ويحولون دون استمرار المقاومة وتعاقب اجيالها الشابة التي لا تزعزع ولاءها الفتن ولا تهز ايمانها سيول الأكاذيب’’ لذلك عمدت إسرائيل ’’ وعن طريق عملائها’’ وعن طريق ذيولها. وعبيدها وبدعم وهابي’’ وتنفيذ عراقي منحرف’’ الى رمي جميع اوراقها الخبيثة في العراق ’’ للنيل من شرفاء وقامات وعلماء ومجاهدين.
هذا الوطن العظيم الذي رغم جراحاته.. تراه اليوم واقف منتصبا شامخا رافع راسة’ متكا على ابطال الحشد وعلى مراجعة العظام’’ ومستند على الشعب المجاهد الصابر. القوي الشريف الذي يأبى ان يرضخ للذل والعبودية والتطبيع’’ مع أعداء الإسلام لذلك نراهم اليوم يرمون جميع اوراقهم. وحده تلو الأخرى ’ ابتداء من ورقة الطائفية والقاعدة وصولا الى داعش’ ومرورا في ازمة تشكيل الحكومة وطرح عملائها للتسلط على رقابنا’ وصولا الى ما نراه اليوم من عدة مؤامرات خبيثة ’’ تمثلت بـــــــ الصرخيين يدعون لهدم الاضرحة المقدسة’’ البعثيين يخرجون علناً يدعون لحزب البعث’’ قناة utv تروج ان فتاوى القتل هي شيعية’’ الاساءة للشهيد الصدر ولأخته بنت الهــدى’’ التحريض ضد الحشد الشعبي والمقاومة’’ الطعن بوطنية “جزء كبير” من شيعة العراق’’ بث الفرقة بين السيد السيستاني والخامنئي’’ دعم الخلاف السياسي بين الاطراف الشيعية’’ ربط العراق معهم بأحلاف اقتصادية’’ الترويج لتقبل الاحتلال الامريكي بعنوان آخر’’ السعي لتمكين السعودية بعنوان استثمارات. مما يدل انها اوشكت على الانهيار. ولم يبى لها سوى تلك الأوراق لترميهن’ دفعة واحده ’ على الرغم من انها رمت تلك الأوراق ولكن نحن نتساءل’’ هل هي كانت حركات استفزازيه؟ ام اردت التطبيق الفعلي؟ ام انها تريد ادخال العراق بحروب أهلية؟ ام كانت تلك بدايات للتطبيع؟ ومعرفة ما هي ردة فعل الشارع الشيعي خصوصا..
ـــــــــــ

عن الكاتب

علي الفارس

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.