تقارير

تطورات الملف النووي الإيراني

الكاتب فهد الجبوري


متابعة وترجمةـ فهد الجبوري ||

المنسق الأوروبي يزور طهران الثلاثاء القادم في مسعى لكسر الجمود
من المقرر ان يقوم منسق الاتحاد الأوروبي للمفاوضات النووية مع ايران انريك مورا بزيارة الى طهران يوم الثلاثاء حسب ما ذكرته وكالة نور الإيرانية هذا اليوم ، وذلك في مسعى جديد يقوم به التكتل الأوروبي لكسر الجمود وانقاذ اتفاق ٢٠١٥.
وكانت مفاوضات اعادة العمل باتفاق ٢٠١٥ الذي وقعته ايران مع القوى الكبرى قد توقفت منذ شهر آذار ، والسبب الرئيس في هذا التوقف هو اصرار طهران على ان تقوم واشنطن بسحب قوات الحرس الثوري الإيراني من قائمة المنظمات الإرهابية .
وذكرت وكالة نور الإيرانية على تويتر ” هذه الزيارة يمكن أن ينظر لها كخطوة جديدة في مسيرة المشاورات الإيجابية حول عدة قضايا قليلة ، لكنها هامة في جدول مباحثات فيينا “،
ومن جانبه ، قال رئيس السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل في تصريح لصحيفة الفايننشيل تايمز انه يبحث عن ” طريق وسط ” لإنهاء الجمود ، والذي يهدد بتضييع اكثر من سنة من الجهود الدبلوماسية الأوروبية .
وينظر موريل في سيناريو يتم بموجبه رفع صفة التعيين عن الحرس الثوري ، ولكن يبقى في مكانه على الأجزاء الاخرى من المنظمة ، والتي لديها أذرع اخرى وإمبراطورية تجارية مترامية الأطراف ‘ حسب ما ذكرته الفايننشيل تايمز .
وقال رئيس السياسة الخارجية الأوروبي ايضا انه يريد من مورا القيام بزيارة طهران لبحث القضية ، لكنه أضاف ان ايران ” كانت مترددة جدا ” ، ووصف هذا الجهد الدبلوماسي بأنه ” الطلقة الأخيرة ” .
وكانت رويترز ذكرت الاسبوع الماضي أن المسؤولين الإيرانيين الذين تشجعوا بالارتفاعات الحادة في أسعار النفط منذ غزو روسيا لأوكرانيا ، ليسوا على عجلة من أمرهم لإحياء اتفاق ٢٠١٥ لتخفيف العقوبات على الاقتصاد الإيراني الذي يعتمد في جزء منه على النفط .

المصدر : ميديل ايست آي

عن الكاتب

فهد الجبوري

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.