مقالات

ضرورة الثقافة القانونية



الشيخ الدكتور عبدالرضا البهادلي ||

اطلعت يوم أمس في عالم التواصل الاجتماعي على بعض مشاهد مسرحية عرضت ايام عيد الفطر المبارك في البصرة امام الجمهور، وكانت هذه المشاهد مخلة بالحياء.
ويعرف القانون العراقي الفعل العلني المخل بالحياء : “بأنه كل فعل يقع على ما يعتبر عورة في جسم الإنسان وموضوع عفة وحشمة على مرأى أو مسمع شخص أو أكثر ويخدش عاطفة الشعور العام بالحياء”.
ولأجل ذلك يمكن القول ان هذا الفعل الصادر من الممثلين في المسرحية ينطبق عليه أحكام المادة ( 401) من قانون العقوبات العراقي والذي ينص على ما يلي “” يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على ستة اشهر وبغرامة لا تزيد على خمسين دينارا او باحدى هاتين العقوبتين من اتى علانية عملا مخلا بالحياء””
وهنا يجب على البعض كفاية من اهل الغيرة والقانون والمؤسسات الدينية تحريك دعوى ضد من قام بإخراج وعمل هذا العمل المسرحي من أجل عدم تكراره، والا فسوف نشاهد المزيد من ذلك في المستقبل مما يؤدي إلى ترويج الفساد بشكل علني وبلا رادع ولا خوف …..
ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم….
اللهم اشهد اني بلغت…..

عن الكاتب

الشيخ عبد الرضا البهادلي

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.