مقالات

شعبنا إفهموا ألغاز النظام السياسي.. ثم تظاهروا على الفاسدين!

علي فضل الزبيدي

فهم النظام السياسي ضروري لكي نعرف على من نتظاهر

نظامنا برلماني أي أن الأحزاب هي من تسيطر على القرار السياسي حيث إن:

١-الاحزاب السياسية من تختار رئيس مجلس الوزراء  وحكومته.

٢- الأحزاب من تصوت على القوانين تحت قبة (البرلمان).

٣- الأحزاب من تصوت على الاتفاقيات والمعاهدات الدولية تحت قبة (البرلمان).

٤- الأحزاب من تقر الامتيازات تحت قبة (البرلمان).

٥-موازنة هذا العام أعدت من قبل حكومة د.حيدر العبادي وليس حكومة عادل عبد المهدي وهذا ما قيد هذه الحكومة بتطبيق برنامجها الحكومي برأي البسيط.

فالاحزاب والأحزاب والأحزاب هي من تقيد صلاحيات الحكومة وخصوصا حكومة عادل عبد المهدي التي ليس لها حزب يتبنى ما تخطط له.

لذلك علينا أن نعلم إن المطالبة بإقالة الحكومة يدخل العراق في نفق مظلم.. تعرفون كيف؟ أوضح ذلكببساطة فقد تشكلت حكومة عبد المهدي بإتفاق بين الاصلاح(سائرون) والبناء (الفتح) وبمخالفة صريحة للمادة ٧٦ الدستور العراقي النافذ دون إعلان الكتلة الأكبر من أجل تشكيل حكومة تخضع لإرادة الأحزاب الكبيرة وإبعاد الأحزاب الصغيرة.. لذلك إذا أستقبل د.عادل عبد المهدي أو تمت إقالته والأقالة مستبعدة فإننا سوف ندخل في نفق مظلم للأسباب التالية:

١- يجب تشكيل الحكومة خلال شهر والحكومة المقالة تصريف أعمال(هي والماكو نفس الشي).

٢- من الكتلة التي ستكون الكتلة الأكبر لترشح رئيس الوزراء الجديد.. تصوروا الصراع الذي سوف يحصل بين الكتل.. وكيف هو حال البلاد في هكذا فوضى.

رغم كذلك فإن أتفاق العراق مع الصين من خلال النفط مقابل التنمية حيث وصلت الاتفاقيات بين الطرفين لما يقارب  500 مليار دولار وتركز على موضوع البنى التحتية والتي سوف تنشط عمل القطاع الخاص وتزيد من مستوى النمو الإقتصادي للعراق بفترة قد تظهر أثارها خلال العام القادم،

 لا بد لصوت العقلاء  أن يعلو ويجب أن لا ننساق للفوضى التي سوف تعيد العراق للمربع الأول.. من حقنا أن نتظاهر ولكن

لماذا نتظاهر؟

وعلى من نتظاهر؟

ولا نترك الكيبورد يسرق تظاهرنا وبلدنا..

موطني موطني

الجلال والجمال

والسناء والبهاء

في رباك

في رباك

والحياة والنجاة

والهناء والرجاء

في هواك في هواك

هل اراك . هل اراك

سالما منعم . غانم مكرم

هل اراك . في علاك . تبلغ السماك

تبلغ السماك

موطني موطني

موطني موطني

الشباب لن يكل

همه ان تستقل او يبيت

تستقل من الردا زلن نكون للعدا

كالعبيد

لا نريد . ذلنا المؤبد وعيشنا المنكد

لا نريد بل نعيد

مجدنا التليد…

العراق أمانة في رقابكم فلا تضيعوه.

ــــــــــــــــــــــــــــــ

عن الكاتب

klaybooords

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.