مقالات

لو كانوا يملكون لفعلوها..!
نعيم الهاشمي الخفاجي ||

المتابع لما يتناقله الإعلام العربي المستبشر خيرا ان دولة بني صهيون سوف تستهدف إيران وسوف تقضي على النظام يصاب هستيريا الضحك الجنوبية وليس الضحك العادي، متى ملكت الدول التي تصنع الحرب ونشات على حساب إبادة شعوب واحتلال على حساب إبادة شعوب والحلول محلهم كما فعل بني صهيون في احتلال أراضي شعب وتهجيره من أرضه، ابتليت الشعوب العربية بسيطرة أنظمة عربية صنعها الاستعمار لتنفذ مخططاته في سرقة ثروات الشعوب العربية وخدمة المصالح الخاصة بدول الاستعمار التي صنعت اراذل الأنظمة العربية الرجعية، لذلك دول الرجعية تستهدف بعض الأنظمة العربية الرافضة للتطبيع والتصهين واستهداف كل القوى الرافضة للانبطاح والذل، والتآمر على اي نظام مسلم او دولة عالمية كبرى تعمل على دعم قضايا العرب والمسلمين العادلة ومنها قضية دعم نضال الشعب الفلسطيني في تحرير أرضه أو بالقليل الحصول على دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.
لاتوجد دولة بالعالم تريد امتلاك سلاح نووي لكي تبيد البشرية وإنما الغاية من امتلاك تلك الأسلحة لتكون رادع استراتيجي لمنع القوى العظمى الأخرى من استهداف واحتلال أراضي تلك الدول النووية واستهداف مصالحها، وعملت الدول الكبرى على عدم السماح بظاهرة امتلاك دول أخرى جديدة للسلاح النووي لكي تصبح دول شريكة بتقاسم النفوذ مع الدول العظمى الأخرى المتسيدة على العالم، صدام الجرذ الهالك شن حرب ضد إيران استمرت ثماني سنوات استخدم الأسلحة الكيماوية ضدها اكثر من ٣٢٠مرة لكنها لم تستخدم سلاح كيماوي لضرب الجيش أو الأهداف المدنية العراقية، سبب أحجام إيران عن عدم استخدام الأسلحة الكيماوية ينطلق من منطلق عقائدي ديني حيث حرم مراجع الشيعة عبر تاريخهم قتل الأطفال والنساء ولنا بمافعلته التنظيمات البعثية التكفيرية من جرائم بحق التجمعات المدنية الشيعية بالعراق، حيث لم نشاهد أن انتحاري شيعي فجر نفسه باوساط التجمعات المدنية السنية.
إيران تريد الدخول إلى الدول النووية للأغراض السلمية في الاستفادة من الطاقة الكهربائية والصناعات الطبية والزراعية التي تستخدم التقنيات النووية، النووي ليس يستخدم للفتك بالبشرة، سلاح ذو حدين أو بالاخرى ذو مئات الحدود، واحدة من الاستخدامات النووي يمكن استخدامه في الفتك بالبشرية، المفاوضات الجارية حول عودة أمريكا الاتفاق النووي مع إيران تدخل بهذا الاتفاق مصالح كل من هب ودب، لذلك فرص إنجاز الاتفاق النووي مع إيران بالطرق التي تريدها دولة بني صهيون لا يمكن أن تتم، وإيران ليست لقمة سهلة يستطيع نتنياهو أو بينت تدميرها واحتلالها، أو استهداف مواقعها العسكرية مثل مافعلت إسرائيل بقصف المفاعل النووي الذي بناه صدام الجرذ الهالك في العراق عام ١٩٨١، صدام الجرذ اشترى مفاعله النووي مت دولة حليفة إلى اسراىيل وهي فرنسا، ولايمكن لفرنسا تزود صدام الجرذ سلاح نووي ربما يقلق إسرائيل لذلك تم اغتيال علماء عرب بسبب الملف النووي لصدام جرذ العوجة أحدهم عالم نووي مصري يكنى في الشهد تم إرساله في دورة إلى باريس وتم اغتياله هناك، إيران تعمل على تطوير نفسها بنفسها من خلال قدراتها الذاتية، الاعلام البدوي الوهابي الخليجي استبشر خيرا في تصريحات إسرائيلية تتحدث عن قرب قيام اسراىيل في قصف طهران وتدميرها بسبب طموح إيران إلى امتلاك الأسلحة النووية، وإن هناك استراتيجية إسرائيلية جديدة لاستهداف إيران، وإن برز تلك التصريحات تصريح لمجلة عن نفتالي بنيت، رئيس الوزراء الإسرائيلي، الذي قال إن بلاده كانت تنهج استراتيجية استهداف الأخطبوط بالتعامل مع الأذرع الإيرانية بالمنطقة. والآن قررت إسرائيل استراتيجية استهداف «رأس الأخطبوط».
استهداف الدول العربية والقوى الرافضة للتطبيع الدول والفئات الرافضة للتطبيع تحت ذريعة الأخطبوط الإيراني يكشف حقيقة الصراع الذي تقوم به إسرائيل والفئات البدوية الوهابية التي تعمل على تصفية القضية الفلسطينية، العالم يحترم القوي ولايوجد شيء اسمه حصانة ابدا، وحسب الإعلام البدوي المستبشر خيرا في تصريحات بنيت مؤخراً والقول أننا حسب قول بينت «لقد انتقلنا إلى سرعة أعلى. نحن نتصرف في جميع الأوقات والأماكن، وسنواصل القيام بذلك».
والمحللين من أعراب نجد بنوا تمنياتهم حول هذا التصريح وجزم أحدهم وأعني هذا المستكتب (أن هذا التصريح يعني أن استراتيجية الردع الإسرائيلية قد تغيرت، وبدلاً من استهداف ميليشيات طهران في المنطقة، فإن إسرائيل قررت التوجه مباشرة إلى «رأس الأخطبوط»، أي استهداف إيران نفسها).
الحمد لله الذي جعل أعلام العربان يستهدف كل القوى الوطنية الشريفة من ماتبقى من العرب في تسميتهم في الأخطبوط الإيراني، نعم أصبح المقاوم والرافض للانبطاح ايراني وفارسي وصفوي وشيعي رافضي.
عمليات قيام الموساد في تنفيذ عمليات إسرائيلية داخل إيران، في استهداف شخصيات علمية وعسكري ايرانية سواء مرتبطين بالبرنامج النووي أو عسكريين وعلماء لايعني أن إسرائيل تحقق انتصار وإنما تزيد من نسبة اعداد العلماء المتخصصين في المجالات الفيزيائية، حروب الاغتيالات المتبادلة مابين إسرائيل وأصحاب المعسكر المقاوم العربي تبقى مستمرة بظل عدم شعور قادة بني صهيون انهم جزء من النسيح المجتمعي من الدول العربية، مشكلة قادة بني صهيون يعتبرون كل قوة عربية واسلامية ضدهم ويعملون على تأجيج الصراعات، أكبر دولة تمتلك أسلحة نووية خارج الدول الخمسة الكبرى هي إسرائيل، استبشار بدو الخليج في قول بينت في استهداف رأس الأخطبوط يكشف حقيقة ارتباط البدو المتخلفين مع بني صهيون، وفي الحقيقة بينت وحكومته وساستها لايتجرؤون في إعلان حرب مباشرة مع إيران بل حتى الشعب الإسرائيلي يرفض الدخول بمواجهة مباشرة مع إيران بظل وجود متغيرات كبيرة في اوساط المقاومة في غزة والتي باتت تمتلك صواريخ بعيدة المدى، دول الخليج يعتقدون أن تصريحات بينت تعني أن المنطقة بهذا الظرف الزمني في لحظة تصعيد بالمنطقة، مما قد يعني اندلاع مواجهة عسكرية، حكومة بينت أضعف دولة صهيونية فهي لاتملك أغلبية في الكنيست الصهيوني ومهددة في السقوط في أي لحظة، من يحكم بني صهيون ليسوا ساسة أغبياء ولايملكون قرارات شن الحرب بدون موافقة الأحزاب المشاركة والمعارضة في الحكومة الصهيونية، ويعون الحقيقة بظل وجود المتغيرات التي طرأت في تسليح القوى المقاومة فإن اشعال حرب من هذا النوع ستكون تداعياتها حقيقية على الأمن الصهيوني، ما بعد حصول المقاومة على أسلحة نوعية ليس مثل ماكان قبلها.
استسلام الدول العربية المطبعة والمتصهينة أكيد يقابل برفض شعوب عربية لذلك يحاول الإعلام البدوي تصوير الشعوب الرافضة والقوى التي ترفض التطبيع في التمدد الإيراني، من غباء الأنظمة العربية المتصهينة اتباع كل الأطراف الرافضة للانبطاح في تمدد إيران خيانة للقوى العربية والاسلامية الرافضة للانبطاح والذل، بل هذه الأساليب البدوية الوهابية الدنيئة تصب بمصلحة ايران، العقلية السعودية الوهابية تعتبر سقوط نظام صدام الجرذ في عام 2003 وحصول الشيعة في المشاركة في الحكم في تمدد ايران، مطالبة المواطن البحريني بحقيقة لما امه شيعي يعني احتلال ايراني، قضية العودة للاتفاق النووي مرتبط بالطرف الذي رفع شعار الخروج من الاتفاق النووي كشعار انتخابي، نعم إيران ليست هي التي لا تريد إنجاز الاتفاق، الذي يريد إنجاح الاتفاق على من انسحب من الاتفاق العودة إليه.
هناك دول كبرى تحكم العالم تتقاتل بحروب الوكالة في استهداف دول معينة تشهد صراعات داخلية والغاية إسقاط بعض الأنظمة الموالية إلى روسيا والصين لصالح المعسكر الغربي، لكن أيضا هناك حدود لايمكن تجاوزها، لذلك وجود الصين وروسيا يمنع أمريكا والغرب وبني صهيون من شن حرب في مواجهة مباشرة مع ايران.
أنظمة البداوة الوهابية استخدمت أساليب دفع الرشاوى إلى الادارات الأمريكية وتحريضها ضد إيران ووزير خارجية أمريكا السابق المستر جون كيري قال بيوم توقيعنا الاتفاق النووي الإيراني اتصلت بنا السعودية وعرضت علينا دفع أموال مقابل عدم توقيع الاتفاق النووي لذلك قول الأنظمة البدوية الوهابية إلى الادارات الأمريكية أن إيران رأس الشر لايقدم ولايؤخر، بل هناك نسبة عالية من شعوب الغرب والشعب الأمريكي يعرفون الفكر الوهابي السعودي التكفيري يمثل رأس الأفعى للتكفير والكراهية، من دمر الشعوب العربية مثل العراق وسوريا واليمن وليبيا والجزائر هي الدول البدوية الوهابية الخليجية، بل إيران دعمت القوات التي واجهت الفصائل التكفيرية الوهابية بالعراق وسوريا واليمن وليبيا والجزائر، اسرائيل لاتجرأ على مهاجمة إيران بشكل مباشر، لكنها تستهدف القوى الرافضة للتطبيع وبشكل خاص القوى التي قاتلت داعش والقاعدة بالعراق وسوريا ولبنان لذلك تقوم بعمليات قصف في عناوين بعضها مجهول وفي اسم استهداف إيران ويتم الرد أيضا بعمليات تستهدف الوجود الصهيوني في بعض البلدان العربية التي تعاني من صراعات داخلية مثل العراق وسوريا، بكل الأحوال لايمكن لبني صهيون مهاجمة إيران بشكل مباشر مثل ما قامت به إسرائيل في عام ١٩٨١ في قصف موقع نووي عراقي في المدائن جنوب بغداد.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
16/6/2022
ــــــــ

عن الكاتب

نعيم الهاشمي الخفاجي

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.