مقالات

الطرف الثالث..!


عبد الكاظم حسن الجابري ||

كنت قبل قليل اتحدث عبر وسائل التواصل الاجتماعي وباللغة الانكليزية مع احدى الاخوات المصريات وبعد حديث طويل سالتني سؤالين الاول لماذا تسجدون على التربة؟
والثاني من هم الشيعة؟
الحقيقة اثارني الاستغراب انها لم تعرف الشيعة ولم تسمع عنهم فسالتها ماذا تعرفين عن الشيعة؟
قالت ان الذي اعرفه عنهم انهم ارهابيون يدعون لتطبيق الشريعة وإقامة الحد وقطع يد السارق واجبار النساء على ارتداء النقاب وغيرها من السلوكيات فاجبتها ان ما تقولينه يفعله الوهابية وليس الشيعة.
المهم بعد ان عرفتها بالشيعة ومذهبهم واصل السجود على التربة سالتها.
من اين اتيتي بهذا الانطباع عن الشيعة بانهم قتلة وارهابيون؟
اجابت قائلة
– حينما كانت احداث اكتوبر في مصر والتي اطاحت بمبارك كنتُ صغيرة ولكني كنت اسمع ان الذي يقتل المتظاهرين ويفجر السائحين ويقتل المسيحيين هم الشيعة وهكذا كنا نعرف ان من يقمع الثورة هم الشيعة.
لن اخوض بتفاصيل الحديث وكيف انها غيرت وجهة نظرها تماما عن الشيعة ودعوتها لزيارة العراق هي واهلها لكن مااود ان اشير اليه هو كذبة الطرف الثالث وهي ان الشيعة هم من يقتلون المتظاهرين وهو تماما نفس ماحدث خلال احداث تشرين في العراق واتهام الفصائل الشيعية بقتل المتظاهرين بينما اثبتت الايام يوما بعد يوم ان هناك جهات مارقة وجهات مخابراتية هي من كانت تقنص المتظاهرين وفي اغلبها ليست من الشيعة ومن كان شيعيا منهم كان منحرف العقيدة.


ــــــــــــ

عن الكاتب

عبد الكاظم حسن الجابري

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.