تقارير

اليمن/الدكتور الجنيد والمسؤولية والأدوار.. لتنفيذ رؤية الشهيد الصماد!!


عبدالجبار الغراب ||

سار مركب النماء والعطاء الكبير لدولة نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤيه الوطنية رئيس المكتب التنفيذي الدكتور محمود الجنيد نحو آفاق واسعة المعالم , متعددة الجوانب والأفكار , ثابتة الوضوح والاهداف : نحو كل ما يصحح جميع الاختلالات الشاملة لكل قطاعات ومؤسسات الدولة والتي افتقرت سابقا في خلوها الى خارطة بناء للنهوض الكامل بالشعب اليمني , ليكون لرسم واقع جديد ناضج سليم للدولة اليمنية عبر مراحل عدة صاغتها الرؤية الوطنية للتنفيذ وفق نظام يحقق آمال وأحلام وتطلعات الشعب اليمني المغوار أسس مداميكها وقواعدها الأولى الرئيس الشهيد صالح الصماد.
فكانت للدراسات والبحث والتقصي وجمع كل الاستدلالات المختلفة لجميع مؤسسات الدولة وصياغة كل النتائج لجعلها وفق قاعدة بيانات شاملة كاملة ليتم الاخذ بها لوضعها كخارطة بناء للدولة اليمنية الحديثة فمن التشاور والاتفاق والتعاون من هنا وهنالك ولشهور تم وضع اساسياتها ومداميكها لرؤية شاملة لبناء الدولة اليمنية الحديثة الشهيد الرئيس صالح الصماد لبناء يمن جديد حديث , ليستلم مهام التنفيذ والمتابعة نائب رئيس الوزراء الدكتور محمود الجنيد , ليلعب مختلف الأدوار لتحقيق التنفيذ لكل ما نصت عليه الرؤية الوطنية.
فاليمنيون جميعهم وبدون إستثناء ينظرون الى تنفيذ الرؤية الوطنية لبناء اليمن الحديث بعجلة ولهفة يشعرون بها في كل قطاعات الدولة ولما يشعرهم بحقيقة تحقيق اهداف ثورة ال 21 من سبتمبر , وبوضع الرؤية الوطنية لبناء الجمهورية اليمنية الحديثة : كان لمعالي نائب رئيس الوزارء الجنيد رئاسة مكتبها التنفيذي , لتخلق مختلف أدواره الفعاله تعددها في كافة مساراتها المختلفة المنطلقة لتغذية كل جوانب العمل المساعد لتنفيذ الروية الوطنية والتي كلها مرسومة ومخططة للاتجاه نحو ما يحقق تنفيذ السريع.
فمن الإسهامات المتعددة الرائده في اختيارها السليم من خلال التوجه الى كل مؤسسات الدوله لتعجيل التنفيذ لبناء اليمن الحديث : حققت معظم المنتظر والمآمول فكانت لجعلها مرتكزات هامة للانطلاق للرسم الصحيح لدولة النظام والقانون.
خطوات جبارة وفعاليات واسعة واجتماعات مختلفة جمعت كلها الشمولية في التنوع لكل مؤسسات الدوله وتقديم الرؤى والافكار التي تساعد في تطور وتقدم اليمن والتنوع في كل مؤسسات الدولة للخروج برؤية واحدة تقود الى الأمام فكان لإنطلاقها ثمارها النجاحة الأولية لتعزيز البناء وترسيخ مبادئ هامه نحو تنفيذ الرؤية الوطنية لبناء اليمن الحديث.
فالصمود والتحدي والتصدي لتحالف العدوان عناوين كلهر اظهرها سعادة النائب الجنيد بمختلف انواع الجهاد المغذي والمشرف لليمن وشعبها , فالدعم والإسناد وتقديم الرجال والوقوف في وجه العدوان وكشف جرائمه وفضحه وأقامة مختلف الفعاليات والمشاركات وتقديمة للعديد من الاستشارات الهامة وايصاله لكل جرائم وانتهاكات تحالف العدوان ونقله لمظلومية اليمن واليمنيين بمختلف الوسائل والاساليب والطرق لكل مختلف دول العالم بينت لحجم رجل عظيم إستثنائي وطني ديني غيور يحب اليمن واهلها انه الدكتور محمود عبدالقادر الجنيد.
فالشكر له والعرفان من كافة اصحاب الفكر والرآي والكتاب والكاتبات والمفكرين والادباء والاعلاميين والناشطين من داخل اليمن وخارجها لما يقدمه الوزير الجنيد من تكريمه لهم , لما يدلل منه الشخصي العظيم بأهمية التحفيز والتشجيع لهذه الشريحة من المبدعين , وهي ايضا نرفعها عرفان عظيم لسعادة مستشار رئاسة الوزارء معالي العميد حميد عبدالقادر عنتر رئيس الحملة الدولية المطالبة برفع حصار مطار صنعاء الدولي لإسهاماتة المستمرة لدعم هذه الشريحة المجاهدة , ولكل فريقه من المنسق العام نائب رئيس الحملة ورئيس الفريق الاعلامي للحملة الدولية ورئيسها في الخارج وكل مستشاري الحملة الدولية المطالبة برفع الحصار عن مطار صنعاء الدولي.
والله ولي ذلك.


ـــــــــــ

عن الكاتب

عبد الجبار الغراب

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.