أقتصادية مقالات

هل حقا موازنة ٢٠٢٣ ستواجه عجز؟!

الكاتب ضياء المحسن


ضياء المحسن ||

وأنا أطالع الأخبار اليوم، لفت نظري خبر عن تشكيل لجنة مصغرة بتوجيه من رئيس الوزراء السيد محمد شياع السوداني مهمتها دراسة مشروع قانون الموازنة لعام ٢٠٢٣.
ما أثار انتباهي هو اجمالي الموازنة التي تقدر ب١٤٠ ترليون دينار عراقي( ما يعادل ٩٦ مليار و٥٥٠ مليون دولار )) ومع الاخذ بنظر الاعتبار ان موازنة العامين الماضيين نجد ان الرقم المقترح يتلائم معهما، مع اننا لدينا ملاحظات حول هذا الامر، لكن المشكلة الاكبر ليست هنا، فاللجنة المقترحة وبحسب المصدر تذهب الى وجود عجز في الموازنة يقدر ب ٤٠ ترليون دينار عراقي بحدود ٣٠% من إجمالي الموازنة.
وهنا لدينا ملاحظة تتمثل في:
طالما ان سعر البرميل المحدد في الموازنة ٦٥$ للبرميل الواحد وهو سعر مطمئن بالنسبة لمن يقوم بإعداد موازنة تحفظية، لكن لا نعلم من أين حاء بالعجز حتى لو كان هذا العجز تخطيطي، ذلك لأن مبيعات النفط العراقي بعد قرار أوبك + (٣٦٥٠٠٠٠ برميل يوميا )×٣٦٥ يوم× ٦٥$ للبرميل
سيكون اجمالي الايرادات النفطية ٨٥ مليار و٤١٠ مليون دولار، طبعا هذا الرقم لم ياخذ بالاعتبار الايرادات غير النفطية والتي تقدر بأكثر من ١٢ مليار دولار بالتالي سيكون اجمالي إيرادات الموازنة ٩٨ مليار دولار (١٤٢ ترليون دينار عراقي ) بزيادة ٢ ترليون دينار عراقي.
هذا اولا
ثانيا:
تعلمون ان أسعار النفط في السوق العالمية تتجاوز الرقم التحفظي (٦٥$) في الموازنة بالتالي فإننا سنجد هناك اموال فائضة تفدر بحوالي (٣٢ مليار دولار) الامر الذي يثير الشكوك في اللجنة المقترحة في الكيفية التي احتسبت فيها هذا العجز حتى ولو كان مخطط (غيى حقيقي ).
لا ندعي بأننا نفهم في كل شيء، لكن المبالغة في النفقات والتواضع في الايرادات يضع نقطة بأن من يقوم بإعداد الموازنة لا يفقه شيء حتى وإن كان يحمل شهادة بروفسور في الادارة المالية، لأنه كان يفترض ان يذهب الى الحسابات الختامية لعام ٢٠٢١ اولا والعام ٢٠٢٢ لوجد ان تقديرات الموازنة لهذين العامين لم تقترب كثيرا مما رصد لها اي ان نسبة التنفيذ لم تتجاوز ٨٥% في افضل الاحوال ومع نسبة النمو فإن النفقات العامة للدولة لعام ٢٠٢٣ يجب ان لا تتجاوز ٩٣ مليار دولار مع الاخذ بنظر الإعتبار ضرةرة تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث وأعضاء مجلس النواب العراقي والوزراء والدرجات الخاصة وكذلك تخفيض باب البرامج الخاصة بنسبة ٥٠% لنجد عندها دخول رقم لا يقل عن مليار دولار اي ان النفقات ستكون بحدود ٩٢ مليار دولار.
نسخة منه الى:
السيد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني
السيد وزير المالية
ديوان الرقابة المالية
اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي.؟.


ــــــــــــــ

عن الكاتب

ضياء المحسن

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.