مقالات

حكومة السوداني الوطنية لا تستمد شرعيتها من إدارة إرهابية


إياد الإمارة ||

حكومة الرئيس محمد شياع السوداني الوطنية حكومة شرعية تستمد شرعيتها من العراقيين الذين صوتوا لممثليهم وهم بدورهم الذين شكلوا الحكومة واختاروا أعضائها، ولا توجد أي جهة أخرى من خارج الشعب مخولة يمكن لها أن تختار حكومة عراقية “شرعية” تحظى بالتأييد العراقي الوطني قبل قبول أو رفض أي جهة أخرى.
الإدارة الأمريكية تعاملت مع هذا الطرف أم لم تتعامل معه لا يعطي تعاملها الشرعية ولا يحجب عدم تعاملها أي شرعية..
بل العكس كل الأطراف التي دعمتها أمريكا لم تحظَ بالشرعية ولم يتم قبولها وطنياً، والأطراف التي وقفت بوجهها أمريكا محل إحترام العراقيين وتقديرهم.
معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي أو أي وزير آخر أو أي مسؤول عراقي آخر في الحكومة أو الدولة العراقية ينتمي إلى المقاومة العراقية أو إلى فصائل الحشد الشعبي المقدس، ينتمي إلى هذه الجهات أو داعم لها أو يساندها أو يكن لها الحب والإحترام والتقدير، فهو محترم لدى العراقيين ويحظى بحبهم وتقديرهم ولا يسمحوا بالمساس به بأي حال من الأحوال أو بأي شكل من الأشكال.
الوزير العبودي شخصية عراقية وطنية تحظى بالإحترام والتقدير عرفناه في مواقف وطنية كثيرة وهو أجل وأكبر من أن يُقيم من قبل إدارة إرهابية مثل الإدارة الآمريكية سيئة الصيت.


ــــــــــ

عن الكاتب

أياد الإمارة

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.