مقالات

هكذا علمنا الخميني..!


ماجد الشويلي ||

❇️علمنا الخميني (رض) أن عشق الحسين ع ليس عشقاً موسمياً وإنما هو شجرة للوعي والجهاد
((تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا ۗ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ))
إبراهيم (25)
❇️وعلمنا أن عاشوراء ليست مجرد طقوس
وإنما هي سعي حثيث وخطوات عملية لإقامة حكم الله عز وجل
❇️علمنا أن من لم يحضر كربلاء61 هـ عليه أن تكون عاشوراء حاضرة في ضميره ووجدانه كل يوم
❇️علمنا الخميني مادام هناك مثال ليزيد لابد أن يقف بوجهه مثال للحسين ع
((مثلي لايبايع مثله))
❇️علمنا الخميني أن البكاء على الحسين ع ليس رضوخاً وإنما هو سقي لشجرة قيم عاشوراء
❇️علمنا الخميني أن عاشوراء استشعار لروحية الحسين ع الثائرة وليس مجرد مشاعر تبكي جسد الحسين المقطع بالسيوف ،
فحتى الحجر الأصم يبكي الحسين ع بل وهناك من اليهود من بكى الحسين ع.
❇️علمنا الخميني أن الحسين ع ليس مجرد رايات ترفع فوق سطوح المنازل وإنما هو آيات ترتل في البيوت.
❇️علمنا الخميني أن الحسين ع ذهب لإقامة دولة واستلام سلطة مادامت بيد يزيد اللعين دولة ، وإلا لن يكون للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مثل هذه الحالات معنى منطقي.
❇️علمنا الخميني أن القائد يجب أن يستجيب لنداء أمته لو استغاثت به لنصرتها حتى وإن كان لها سوابق من الخذلان
كما خذلت الكوفة علياً والحسن ع
❇️علمنا الخميني أن الشهادة ليست غاية في نهضة الحسين ع وإنما هي نتيجة لبلوغ الفتح.
❇️علمنا الخميني أن الفتح الذي أراده الحسين ع هو إقامة حكومة العدل الإلهي
وليس مجرد التخلص من الظالمين والبكاء على أطلال الماضي بعدها.
ـــــــــ

عن الكاتب

مازن البعيجي

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.