تقارير

الجيش الايراني يطور صواريخ دقيقة مضادة للدروع

الكاتب نور الجبوري


متابعة – نور الجبوري ||

أكد نائب القائد العام لقوات سلاح البر في الجيش الايراني، العميد نوذر نعمتي، أن كل الصواريخ المضادة للدروع في القوات الجویة والوحدات الهجومية المتحركة وقوات الرد السريع التي يملكها الجيش الايراني اصبحت دقيقة، فيما تحولت قذائف مدفعية الجيش الى قذائف ذكية.
وأشار المسؤول العسكري الى الانجازات التي حققها سلاح البر بالجيش في الوحدة المدفعية وقال: ان قائد سلاح البر قدم لقائد الثورة الاسلامية 3 مشاريع يحمل الاول اسم «لبیک ۱» بخصوص تحديث اساس الجيش مع الاخذ بعين الاعتبار الحاجة العملياتية الحديثة.
وتابع قائلا: أما المشروع الثاني وهو «لبیک ۲»، فكان تحديث البنية التحتية الذي تم تقديمه لسماحة القائد وعقدت بخصوصه عدة اجتماعات في الاركان العامة للقوات المسلحة لمناقشة هذا المشروع.
وشدد العميد ” نعمتي ” على أن الجيش يعكف حاليا على دراسة هذا المشروع وكيفية تنفيذه الذي ينص على تزويد سلاح البر في الجيش بأسلحة تتميز بالخصوصيات الآنفة الذكر.
وأشار نائب القائد العام لقوات سلاح البر في الجيش الى المنظومة الرقمية في هذا السلاح وقال: ان هذه المنظومة تعكف حاليا على توجيه اطلاق النار حيث بإمكانها وخلال فترة وجيزة جدا تحديد الهدف المذكور وتزويد المدفعية بإحداثياته لإستهدافه من قبل المسيرات.
مصدر: وكالة انباء فارس

عن الكاتب

نور الجبوري

اترك رد إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.