الأحد - 16 يونيو 2024

كلمةُ الحشد(للمواسم الاربعة)

منذ سنة واحدة
الأحد - 16 يونيو 2024


عباس الجبوري ||

١-لقد أصاب الحشد الشعبي في موقفه حين الغى الاحتفال في ساحة التحرير وذلك لعدم التسبب بارهاق المواطنين بالازدحامات وكذلك لعدم تذكير الناس واصحاب المحلات هناك بايام المظاهرات خصوصاً بعد ان تحولت ساحة التحرير الى متنزه يتنفس به البغداديون أنفاس دجلة المجاورة للتحرير
٢-ركز الحشد على احتفالية المطار لجهة الموقع باعتباره مكان الحادث وتكريسه في ذهن الناس بزيارة حاشدة تقترب من العفوية ولاتنسى الاستعداد لها ولحيثياتها المتعددة
٣-كان الحضور في احتفالية المطار لهذا العام يفوق بشكل واضح حضور السنة الماضية ورغم برودة الطقس وطول البرنامج الاحتفالي
٤-الاحتفالية هذا العام تجري والوضع السياسي في استقرار واضح وتميل كفته لصالح امة الحشد وفي ذوق عام لايحبذ ان يتعكر مزاجه
٥-احتفالية الحشد جرت في نفس الوقت الذي غرد به رئيس الوزراء محمد السوداني مستذكراً ومعزياً ومستنكراً لجريمة اغتيال قادة النصر وبذلك التقى الذوق الرسمي والشعبي جريان نهر واحد
٦-كلمة الحشد التي ارتجلها الفياض امتازت هذا العام بميزات نذكر منها :
أ-حفر الفياض بعمق ( ان الحشد مؤسسة عسكرية رسمية ) لها خصوصية حماية الدولة والدستور وهما مفردتان لايختلف عليهما ومحل اجماع شعبي ورسمي
ب- ثبت الفياض ماهية الثأر الذي يرفعه الحشد شعاراً له وهو ( الحفاظ على خط الشهداء ) وهو كلام عريض يختزن الكثير من مفردات الفرز والرصد والمثابرة والحب العظيم
ج-حدد الفياض كلمةُ الحشد (للمواسم الاربعة)
١-لقد أصاب الحشد الشعبي في موقفه حين الغى الاحتفال في ساحة التحرير وذلك لعدم التسبب بارهاق المواطنين بالازدحامات وكذلك لعدم تذكير الناس واصحاب المحلات هناك بايام المظاهرات خصوصاًبعد ان تحولت ساحة التحرير الى متنزه يتنفس به البغداديون أنفاس دجلة المجاورة للتحرير
٢-ركز الحشد على احتفالية المطار لجهة الموقع باعتباره مكان الحادث وتكريسه في ذهن الناس بزيارة حاشدة تقترب من العفوية ولاتنسى الاستعداد لها ولحيثياتها المتعددة
٣-كان الحظور في احتفالية المطار لهذا العام يفوق بشكل واضح حظور السنة الماضية ورغم برودة الطقس وطول البرنامج الاحتفالي
٤-الاحتفالية هذا العام تجري والوضع السياسي في استقرار واضح وتميل كفته لصالح امة الحشد وفي ذوق عام لايحبذ ان يتعكر مزاجه
٥-احتفالية الحشد جرت اليوم في نفس الوقت الذي غرد به رئيس الوزراء محمد السوداني مستذكراًومعزياً ومستنكراًلجريمة اغتيال قادة النصر وبذلك التقى الذوق الرسمي والشعبي جريان نهر واحد
٦-كلمة الحشد التي ارتجلها الفياض امتازت هذا العام بميزات نذكر منها
أ-حفر الفياض بعمق (ان الحشد مؤسسة عسكرية رسمية )لها خصوصية حماية الدولة والدستور وهما مفردتان لايختلف عليهما ومحل اجماع شعبي
ب- ثبت الفياض ماهية الثأر الذي يرفعه الحشد شعاراًله وهو(الحفاظ على خط الشهداء ) وهو كلام عريض يختزن الكثير من مفردات الفرز والرصد والمثابرة والحب العظيم
ج-حدد الفياض مهمة للحشد حصرية في شعارها وهي(صناعة الانسان)الذي يمتد بانسانيته للاخرين عطاءاً ومحبة في عالم يتحلل من ذوقه وانسانيته ليقترب من اسطبلات البهائم القذرة وتلك مهمة ثقيلة
د-ركز خطاب الحشد على مفردة (الوعي السياسي)وتبنى اشاعته وتثقيف جمهوره ومقاتليه وفصله عن(العمل السياسي)الذي يعني الانخراط في تنظيمات واحزاب ووسائل اختلاف واتفاق متعددة وهنا يكمن مقتل الوجودات العسكرية وتلك مهمة كبيرة اخرى وشاقة .
هـ-أشر على الجهد الميداني الذي يقوم به الحشد في مناطق متعددة من البلاد بمفردات متنوعة ومساهمته بانقاذ المدن من الغرق واكد على الاستمرارية والحضور في مختلف الظروف .
و-كرر اكثر من مرة على ان الحشد ليس للتكسب والاثراء والتربح على حساب الالتزام والتدين والجهاد وهنا أشم رائحة محاسبة شديدة ومتابعة ستنطلق لتتعقب مفردات الانانية المتطاولة في كل الاتجاهات .
ز-لم ينسى الفياض الجريمة ومسوؤليتها الجنائية وثبتها بشخص ترامب كرئيس معتوه للولايات المتحدة الاميركية
٧-كلمة الحشد لهذا العام أشرت لفصل جديد وثقافة جديدة ومفردات جديدة تقدمت بها لغة الخدمة والانسانية في مواجهة حرب ناعمة تستهدف الدولة والانسان وحضارة البلدان ودينها واخلاقها ( لقد بدأ الجهاد الاكبر ) وهو معركة بين الانا والموضوع وبين الطهر والرذيلة وبين اولادنا وطواحين القيم ساحاتها بيوتنا وحاراتنا ومدارسنا وكتبنا المقدسة واناشيدنا الوطنية .
ب-للحشد حصرية في شعارها وهي(صناعة الانسان)الذي يمتد بانسانيته للاخرين عطاءاً ومحبة في عالم يتحلل من ذوقه وانسانيته ليقترب من اسطبلات البهائم القذرة وتلك مهمة ثقيلة.
د-ركز خطاب الحشد على مفردة (الوعي السياسي)وتبنى اشاعته وتثقيف جمهوره ومقاتليه وفصله عن(العمل السياسي)الذي يعني الانخراط في تنظيمات واحزاب ووسائل اختلاف واتفاق متعددة وهنا يكمن مقتل الوجودات العسكرية وتلك مهمة كبيرة اخرى وشاقة .
هـ-أشر على الجهد الميداني الذي يقوم به الحشد في مناطق متعددة من البلاد بمفردات متنوعة ومساهمته بانقاذ المدن من الغرق واكد على الاستمرارية والحظور في مختلف الظروف
و-كرر أكثر من مرة على ان الحشد ليس للتكسب والاثراء والتربح على حساب الالتزام والتدين والجهاد وهنا أشم رائحة محاسبة شديدة ومتابعة ستنطلق لتتعقب مفردات الانانية المتطاولة في كل الاتجاهات
ز-لم ينس الفياض الجريمةومسوؤليتها الجنائية وثبتها بشخص ترامب كرئيس معتوه للولايات المتحدة الاميركية
٧-كلمة الحشد لهذا العام أشرت لفصل جديد وثقافة جديدة ومفردات جديدة تقدمت بها لغة الخدمة والانسانية في مواجهة حرب ناعمة تستهدف الدولة والانسان وحضارة البلدان ودينها واخلاقها( لقد بدأ الجهاد الاكبر) وهو معركة بين الانا والموضوع وبين الطهر والرذيلة وبين اولادنا وطواحين القيم ساحاتها بيوتنا وحاراتنا ومدارسنا وكتبنا المقدسة واناشيدنا الوطنية


ــــــــــــــــــــ