الاثنين - 22 ابريل 2024

التنافسي العسكري بين الصين وامريكا

منذ سنة واحدة
الاثنين - 22 ابريل 2024


عبد الرحمن المالكي ||

في بداية هذا المقال اود ان اطرح سؤال، هل بإمكان الولايات المتحدة الامريكية التي تمتلك مصانع لوكهيد قادرة على انتاج طائرات اف 15 بنفس الطراز السابق او ربما اكثر تطوراً؟
الخطر الجديد الذي يواجه عظمة الولايات المتحدة الامريكية هو الضعف الاقتصادي بما لا يمكنها بشكل اكيد من تنفيذ خططها في التصنيع العسكري، بل وفي التطوير العسكري الجوي وقد حذر قائد امريكي بان الطائرة الصينية جيان 10، الجديدة المتفوقة على الطرز الجوية الامريكية كافة، تهدد بقلب المعادلة الجوية العسكرية، اذا ما قورنت هذه المسالة بامتلاك الصين طاقات اقتصادية هائلة، وفقدان الولايات المتحدة الامريكية القوة الاقتصادية.
يمكن للصين ان تحتكم على قوة جوية متطورة (محلية وروسية)، تهدد مكانة الولايات المتحدة الامريكية في اسيا الباسيفيكي، وتحد من قدرة اساطيلها في التواجد في بحر الصين الجنوبي، وهو ما سيطيح بالتوازن الاستراتيجي.
ان الكثير من الخبراء والسياسيين ينظرون بانبهار وحذر الى السرعة، التي تضع الصين نفسها في مصاف الدول الاربع المنتجة للسلاح بقدرات ذاتية تامة، وفي مجال انتاج غواصات نووية وطائرات الانذار المبكر والمدمرات والصواريخ، العابرات للقارات وانظمة القيادة والسيطرة التي تعمل بالحواسيب.


ــــــــــــــــــــ