الاثنين - 22 ابريل 2024

عدم استقرار لبنان لأسباب صراع فلسطين..!

منذ سنة واحدة
الاثنين - 22 ابريل 2024


نعيم الهاشمي الخفاجي ||


ماحدث سابقا في لبنان من إشعال حرب أهلية بالسبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، كان الهدف من إشعال الحرب الأهلية اللبنانية ليست خيار الشعب اللبناني، وإنما من أشعل الحرب، الغاية طرد ياسر عرفات والقوات الفلسطينية المسلحة من لبنان إلى دولة عربية بعيدة عن حدود فلسطين، سبق إشعال الحرب الأهلية في لبنان إشعال أحداث تصفية الوجود الفلسطيني المسلح في الاردن، وابعاد الفصائل الفلسطينية المسلحة من الاردن وارتكاب مجازر عرفت في أيلول بحق اللاجئين الفلسطينيين، دائما تتكرر هزيمة حزيران، وتتكرر أحداث مجازر أيلول الأسود، هزيمة حزيران عام ١٩٦٧ تكررت في تسليم بيروت الشرقية من قبل البطريرك الماروني البير جميل وزعيم القوات الكتائبية بشير الجميل وسمير جعجع بيروت لقوات الجنرال الصهيوني اريل شارون عام ١٩٨٢ وايضا في شهر حزيران، وتكررت أيلول الأسود أيضا في شهر أيلول في مخيمات صبرا وشاتيلا حيث ارتكبت الميليشيات الكتائبية المرتبطة بالزعيم الماروني البير جميل مجزرة بحق الفلسطينيين والشيعة اللبنانيين في مخيمي صبرا وشاتيلا وفي شهر أيلول عام ١٩٨٢، طالت ١٧٠٠فلسطيني ومعهم ٧٠٠ مواطن شيعي لبناني من بيت البعلبكي يسكنون حول مخيم صبرا وشاتيلا، معظم الضحايا أطفال ونساء.
وفي أيلول تم طرد منظمة التحرير من الأردن إلى لبنان وفي أيلول عام ١٩٨٢ تم تهجير عرفات وقواته المسلحة عبر سفن من مرفأ بيروت إلى تونس، وكانت ترافق سفن عرفات فرقاطتين اسرائيليتين للاستهزاء والسخرية من العرب بسبب نجاحهم طرد عرفات وقواته من خلال مكونات لبنانية عربية.
لذلك لبنان يعاني من صراعات اقليمية ودولية تستهدف إشعال الفوضى، ومنذ عقود طويلة لتنفيذ أهداف ومشاريع دولية لتجعل لبنان دولة فاشلة تعاني من صراعات داخلية لاستهداف القوى اللبنانية المقاومة وتجريدها من قوتها، المكون المسيحي اللبناني ليس كلهم مثل عقلية بيت الجميل وسمير جعجع، بل هناك جزء مسيحي لبناني وطني مقاوم يعتز بعروبته ويتبنى قضايا العرب، وأنجب مسيح لبنان قيادات وطنية مسيحية لها تاريخ نضالي في دعم الفلسطينيين وقضايا العرب الأخرى، مواقف التيار الحر من المكون المسيحي اللبناني وقف مواقف وطنية ورفض العروض للقبول بتنفيذ الأجندات الدولية في القبول بالاستسلام والذل.
مشكلة الإعلام البدوي الوهابي الطائفي ماعندهم شغل وعمل ليل نهار يصرخون شيعة لبنان وشيعة لبنان، مهازل، هؤلاء عندما يهاجمون القوى المقاومة اللبنانية لأسباب مذهبية، بل السعودية ومن خلال بندر عبدالعزيز مول عملية اغتيال شخصية شيعية وتسبب في جريمة تفجير بئر العبد التي خلفت أكثر من ثلاثمائة شهيد مابين طفل وامرأة وشيخ بل حتى مستشار الأمن القومي الأمريكية بريجنسكي هو من اعترف وقال من مول عملية الاغتيال سفير السعودية بواشنطن بندر بن عبدالعزيز بعد رفض البنتاجون تمويل عملية الاغنيال، كل عمليات استهداف الشيعة بالعراق واليمن والبحرين ولبنان وسوريا وأفغانستان وباكستان ونيجيريا ممولة سعوديا، عندي صديق كوردي من اربيل بعام ٢٠٠٢ بدأ يسألني أسئلة طائفية مصدرها اعرفه لشيخ باكستاني وهابي كان يقيم بالسعودية، قلت له معلوماتك من فلان كتاب، قال لي صدقت كاكه نعيم، قلت له كلها اكاذيب، قال لي من خلال صداقتي معكم أجزم أنها مجرد أكاذيب، قلت له اصدقني القول كاكه ديار من الذي أعطاك هذه الكتب التي تكفر الشيعة، قال لي الممثلية الثقافية التابعة للسفارة السعودية بالدنمارك، الدولة السعودية لديهم مشكلة تكفير كل من هو شيعي، لديهم فوبيا الشيعة.
اعلامهم ليل نهار يحرض على الشيعة، يتطرقون لخلافات وقعت بين المقاومة ومنظمة أمل، ومن أكاذيب الإعلام السعودي يعتبرون تعاون امل والمقاومة أن المقاومة أحكمت قوتها على أمل، الذي يزعج هؤلاء البدو تعاون قادة شيعة لبنان لذلك لم يستطيعوا النفاذ اليهم على عكس صراعات بعض الأطراف الشيعية العراقية التي تعيش صراعات شخصية بين بعض قادة القوى الشيعية العراقية، لكن أنا على يقين يأتي اليوم يدرك بعض ساسة شيعة العراق انه لا مناص إلا بتعاونهم ونبذ الخلافات الشخصية الجانبية.
السعودية والإمارات وقطر بشهادة رئيس وزراء قطر السابق حمد بن جاسم رصدوا ٢٠٠٠مليار دولار لتنفيذ مشروع إبادة الشيعة في سوريا ولبنان وفشلوا، وتجد صراخ فيالق السعودية الإعلامية أن الشيعة في لبنان يملكون الأموال، أقول إلى هذه الفيالق الإعلامية أموال الشيعة في لبنان لاتساوي بضع مئات ملايين دولارات لكن الله عز وجل بارك بها لأنهم أصحاب حق، وتريليوناتكم تبددت وذهبت ادراج الرياح، ما حدث في لبنان من عمليات اغتيالات وخاصة اغتيال رفيق الحريري كان الغاية طرد الجيش السوري من لبنان ولذلك من نفذ العملية هم تنظيم القاعدة الوهابي ونجحوا في إخراج سوريا من لبنان، بلا شك الطرف المستفيد من خروج سوريا من لبنان هو نفس الطرف الذي دعم العصابات التكفيرية لحرق سوريا، ونفس الطرف يقصف مواقع سورية بشكل متواصل من خلال الطيران، لولا سلاح المقاومة لما حصل لبنان على ثروته الغازية في المياه الإقليمية اللبنانية، والمقاومة لم توقع اتفاقية ترسيم الحدود، من وقع على الاتفاقية رئيس الجمهورية مسيحي ماروني، فلا داعي للكذب، مشكلة الشيعة أنهم يرفضون التطبيع ولو كانوا مع التطبيع لما هاجمتهم فيالق السعودية الوهابية الإعلامية وتكفيرهم، الشيعة يدفعون ثمن بتكفيرهم وتشويه سمعتهم بسبب رفضهم التعاون مع المحتلين والمستعمرين ولننظر الآن أن يقف الشيعة واين يقف قادة الدول البداوة الوهابية، الإمام علي ع قال انظروا إلى سهام الأعداد فهي التي ترشدكم إلى أهل الحق.
ليس جديدا على العربان، فهم كاذبون بمنتهى الصدق، ولديهم الغش بضمير فاقد للإنسانية والشرف، ويعتبرون البهتان أمانة أخلاقية بنقل الخبر، أما الخيانة عمل جهادي، والإخلاص للضحية المغدور، يفتحون خزائنهم ويسلمون أعراضهم وشرفهم إلى الأعداء، ويقتلون أبناء قوميتهم لأسباب مذهبية بطريقة وحشية يعتبرونها حسب ما هم يفهمون ذلك انها طريقة إنسانية مبنية على قطع الرؤوس وسلخ الجلود، يعتبرون تدمير البلدان العربية الرافضة للانبطاح لصالح قوى الاستعمار عمل وطني.
في الختام لدى اتباع الثقافة البدوية الوهابية الصحراوية مناعة قوية برفض تقبل العلم والمعرفة وقبول الرأي والرأي الآخر.

كاتب وصحفي عراقي مستقل.
20/2/2023

ــــــــــــــــــــ