الأربعاء - 21 فيراير 2024

الكاسر منهج وليس مسلسل عابر

منذ 11 شهر
الأربعاء - 21 فيراير 2024

محمد صادق الهاشمي ||

تعرض قناة يو تي في مسلسل الكاسر وجزي الله خيرا من وقف ضدها الا ان الامر يحتاج الى بيان بان القضية لا تتعلق بمسلسل بل بمنهج ثقافي يعيش في عقلية القوم وان النظرة الدونية لشيعة العراق عموما وخصوصا ابناء الجنوب ثقافة تبنتها الانظمة السياسية والاجتماعية العراقية عبر مراحل من التاريخ , ولايمكن استعراض كل المواقف الا ان الوقوف على بعضها يمكن من خلاله معرفة ان ما يقوم به القوم وكما قلنا هو منهج وثقافة مترسخة ومتجذرة علي الصعيد السياسي والاجتماعي وحتى الفني وتحتاج الى معالجة كبيرة ولا يمكن الاكتفاء بالبكائيات .
1- الدور البريطاني
فقد كان الانكليز يصنعون اليشماغ الذي يطلق عليه في العراق ( اللندني ) والمستوحى من تاريخ العراق السومري بان يوضع على جدران قطعة القماش ( الغترة او اليشماغ )الاربعة خطين يمثلان دجلة والفرات وبينهما امواج الانهار السومرية لكن الفرق كبير فان الشيعي تم اختيار اللون الاسود ليشماغه ربما لانه متاثر بعالم الاحزان والانكسارات وغيرها من التفاسير بينما السني في الغربية فقد تم اختيار اللون الاحمر له لون النصر والشجاعة والحرب , لذا لم نشاهد صدام الا وقد لبس الحمراء او البيضا الخليجية .
كما وضع ماسينيون استاذ ميشيل عفلق كتابه الذي يفصل بين لهجات العراق التي يمكن تمييز السني بواسطتها عن الشيعة في كتابه (لهجة بغداد) .
2- الدور البريطاني السلبي في الاقتصاد المحلي :
لم يكتف البريطانيون بتمييز السني عن الشيعي بتلك الاثارات والايحائات الميثولوجية وغيرها بل عمدوا الى تجميد طاقات الجنوبي ومحاربته في رزقه حتى يكون مهتم فقط بزراعة العنبر الذي كان يصدر الى بريطانيا فقد وسمت من يمارس مهنة الصيد بتسمته ((البربري)) اي المتخلف ومن يمارس زراعة اي محصول غير زراعة العنبر ((بالحساوي )) ومن يربي المواشي ((بالمعيدي)) ومن يمارس عملية صناعة الغزل والنسيج ((بالحائك)) وقيل من قبل بنت الحائك بايرة .
3- الدور البريطاني الملكي والجمهوري:
وحينما تم تشكيل الحكومة الملكية فقد ترسخت منهجية الاحتقار لشيعة العراق على كل المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ,ومن اراد ان يبحث عن الحقيقة يجد مواقف وتعابير وتصريحات بما تملاء الكتب .
4- دور حزب البعث شخص صدام حسين :
فقد حمل صدام كل الافكار الحاقدة على الشيعة عموما , وكان يمارس بحقهم ابادة اجتماعية لامثيل لها ويكفي انه كتب ثلاث مقالات بخط يده بعد الانتفاضة وصفهم بانهم (الهنود) وانهم الذين تم الاتيان بهم مع الجاموس زمن محمد القاسم وان سبب كثرتهم في العراق كون امهم (شويعة) كانت تمارس البغاء .
ولاجل تحطيم شخصية الشيعي وجدنا المسرح العراقي في تلك المرحلة مشحون بالمشاهد الاحتقارية ففي مسرحية (بيت وخمس بيبان) نجد شخصية علو وعليوي ولم نجد شخصية عمروعثمان , وفي مسرحية (المحطة) نجد ان مرتدي العقال يتوعد احداهن بالقتل بينما يخاف من الطنطل ونجد الجنوبي الاخر راقصا مخمورا ومتسولا .
5- تحدث الناقد
الناقد عادل الهاشمي قال كانت الحكومة زمن البكر قد شكلت لجنة لمعالجة خطر تصاعد ونمو اللجهة الجنوبية في الغناء العراقي مع انحسار اللهجة البغدادية ( يقصد الغربية ) وتلك الاشارة منه تحدث به كثيرون لان حزب البعث يرى ان صعود فنانين ومطربين من ابناء الجنوب جاء لتغليب اللغة الجنوبية على لغة الغربية ورواد تلك المرحلة يس خضر (شيعي من اصول ايرانية ) وقبله باجيال زهور حسين ( شيعية من اصول ايرانية ) وقبلها باجيال سورية حسين ( شيعية من اصول ايرانية ) وجايلهم عشرات الشيعة وانحسرت لغة الجالغي و(كلبك صخر جلمود) ما حن عليه فقد كانت الطائفية تراقب حتى هذه الامور وتعمل عليها بمنهج وثقافة خطيرة والى اليوم راسخة عند البعض .
6- حتى اذا وصلنا الى عهد مابعد 2003:
فقد كانت اغلب المسلسلات تركز على طعن الشيعة وخصوصا السياسيين منهم ونعتهم باللصوص وهاجمت المكون الشيعي وسفهت وجوده وتحدثت عن تاريخع الراقص الهابط ومارست الفاظ وادوار تعكس شخصية الشيعي الهابطة بنظرهم ومن هذه المسلسلات بيت الطين, وانباع الوطن وام ستوري وجحا الفيدرالي ومليشيا الحب , وزرق ورق, وباكو بغداد.
وكانت الشرقية الممول الاكبر لتلك المناهج التي اكملتها ال(يو تي في) في مسلسل (الكاسر) , ولم نجد مسلسل لهم يعالج اللحمة الوطنية ومواجهة الاحتلال الامريكي وتجسيد الاخاء وعكس القيم .
النتيجة
نحن امام منهج يطول شرحه وتمتد جذوره كلها ترسخ شخصية الشيعي حسب نظرتهم شملت حتى قصائد هابطة تصف بن الجنوب بالزبال ابرزها ((ناوي على الزبالة اليوم يكظيها )) .
المهم في الامر ان الشيعي رجل ثورة العشرين والمقاومة والمروئة والتاريخ والمواقف والذي شارك بالدفاع عن العراق وعن فلسطين وواجه الاستكبار البريطاني والامريكي والذي حرر العراق من داعش لم يتمكن الشيعة من تخصيص اموال لدراما تنتج وتبث في رمضان وغيره تتحدث عن شخصيتهم وتاريخهم ومواقفهم وبطولاتهم وبقي موقفهم اسير الدفاع والبكائيات . وجهوا اللوم الى انفسكم وقنواتكم والى برامجكم وفهمكم السطحي وتوجهوا بجد واخلاص الى بناء ثقافة تعكس هوية الشيعي وتاريخه وقيمه وشرفه والا فلاينفعكم اللوم .
ألواح طينية،
ـــــــــــــ