الجمعة - 23 فيراير 2024

الاحتلال الامريكي في سورية..تخبط واضطراب أم هزيمة وانسحاب…؟؟

منذ 11 شهر
الجمعة - 23 فيراير 2024

عباس الزيدي ||

الاهداف العامة……..
بعيدا عن الشرعية والقانون الدولي احتلت القوات الأمريكية جزء من الاراضي السورية كما فعلت في غزو العراق حيث حاولت اعادة تموضعها وانتشارها وتحالفاتها في كثير من مناطق العالم وركزت على غرب آسيا (الشرق الاوسط ) لتحقيق ثلاث اهداف رئيسية
1_ استباق حالة التآكل الكبير الذي تتعرض له في ميزان القوى العالمي والبقاء على راس النظام كقطب اوحد
2_ السيطرة و نهب خيرات المنطقة ومواردها النفطية والطبيعية
3_ المحافظة على امن اسرائيل واندماجها في المنطقة
وحتى هذه اللحظة ورغم امكانياتها وقدراتها العالية وفتنها التي تنشرها وارهابها الذي تدعمه وحروبها لم تحقق ايا من اهدافها •
3000 جندي او اكثر مع قوات مناوبة اخرى يضاف اليهم اعداد من المرتزقة وتنظيم داعش الارهابي الذي تدعمه مع بعض الانقصاليين تلك الاعداد تتمركز في 24 قاعدة عسكرية مع 4 نقاط تواجد اغلبها يقع في مناطق الحسكة ودير الزور وريف دمشق وحرصت ان يكون لها اكبر قاعدة في البادية السورية المعروفة باسم قاعدة التنف التي تقع على الحدود المشتركة لكل من العراق والاردن وسورية
ثانيا _ الاهداف الخاصة
من منظور عسكري ان عملية بناء قواعد الاحتلال الامريكي في سورية لها ابعاد واهداف متعددة فمنها ماهو…..
1_ متغلق او يتناسب لمواجهة خصومها كل من الصين وروسيا وايران
2_ الضغط والابتزاز على حد سواء على اصدقائها أو اعدائها
3_ يتناسب مع حجم المهام الواجبات الموزعة والتنسيق المشترك بينها وبين الناتو
4_ خاص يتعلق بواجباتها في المنطقة _ القيادة الامريكية المركزية في الشرق
5_ حسابات عسكرية خاصة للحرب الحالية في اوكرانيا
6_ اهداف لها علاقة مع كل من تركيا والجرف القاري والشريط الساحلي للابيض المتوسط حتى مضيق جبل طارق وايضا يتعلق بقناة السويس والبحر الاحمر وباب المندب وحركة الملاحة والقواعد الصينية والروسية هناك وايضا مع اسرائيل وهنا تتفاوت درجة الاهتمام كلا بحسبه
7_ قضايا حصرية مشتركة تتعلق بالعراق وسورية والاردن تارة واخرى مع بلدان محور المقاومة
8_ اهداف امريكية معادية تتعلق في العربية السورية حصرا
ثالثا_(منضدة الرمل) الواقع العسكري كما هو على الارض •
الى جانب الجيش العربي السوري تنتشر قوات اجنبية صديقة تلك التي جائت بدعوات رسمية من القيادة السورية صوت لها الشعب السوري من خلال ممثليه في مجلس الشعب• والقوات الصديقة دافعت عن سوريا وشعبها ودفع ابناء محور المقاومة كوكبة كبيرة من الشهداء غير متفضلين على سورية المقاومة انطلاقا من الثوابت التي يحملها ابناء المقاومة دفاعا عن قضاياهم المركزية •
وايضا تتواجد في سورية قوات اجنبية غازية منها امريكية واخرى تركية وثالثة مايسمى بقوى التحالف الدولي وهناك مجاميع من المرتزقة الأجانب والمنظمات الارهابية المدعومة من الاستكبار والصهيونية العالمية •
ومن اهم مايلاحظ على انتشار قوات الاحتلال في سوريا مايلي …..
1_ ركزت على المناطق الغنية بالنفط والغاز والموارد الطبيعية والزراعية وان عمليات السلب والنهب والسرقة الامريكية لم تترك شيئا حتى قوت الشعب السوري بما فيها القمح و الحبوب الذي سرقته وسط حصاى اقتصادي ظالم
2_ حرصت على ان تؤسس اكثر من راس جسر مع قواعدها ونقاط انتشارها وادامة التواصل بينهما
3_ تقطع حركة المواصلات والاتصال بين قوات الجيش السوري تارة وبينه وبين القوات الصديقة تاىة اخرى خصوصا الروسية منها
4_ وضعت ضمن اولوياتها ادامة خط الدعم لقواتها من الكويت ومخفر جريشان مرورآ بقاعدة عين الاسد غرب العرق وصولا الى التنف السوري ومن ثم الى سائر قواعدها هناك وايضا التواصل بين قواتها في سوريا مع قواعدها في اربيل كردستان العراق
5_ جعلت من قواعدها مراكز تدريب ودعم للعناصر الداعشية وايضا تسهيل عملياتهم الارهابية في كل من العراق وسوريا من خلال النقل الجوي او الدعم الاستخباري
6_ قامت بانشاء اكثر من معسكر للمدنين وهي اليوم تقوم بتدريب الكثير منهم وارسالهم للقتال في اوكرانيا او اي بلد يعارض سياساتها الهمجية والتوسعية
7_ وضعت في حساباتها تامين بديلا للدعم الطارئ والفوري متمثلا بالاردن المجاورة للعراق وسوريا من خلال الموانئ والمطارات الاردنية
8_ تحاول تحقيق نقطة تماس مع الحدود التركية من التنف السوري مرورا بدير الزور صعود للحسكة
تحقق من خلاله ….
أ_ غلق الحدود بالكامل مع العراق
ب_ اقتطاع والسيطرة على هذا المقطع الطولي كمرحلة اولى
ج_ السيطرة غير المباشرة على منفذ سنجار العراقي لأهداف استراتيحية للضغط على الصين وتركيا واخرى خاصة بالضغط على العراق
د_ فتح مساحة اكبر لمناوراتها وخياراتها في صفحات اومراحل لاحقة من اخطرها الاول يتمثل بالتقدم للسيطرة على شرق الفرات بالكامل وصولا الى الرقة يتزامن معها نزول المنظمات الارهابية المدعومة امريكيا من منبج وعين العرب مرورا ببحير ة الاسد ليلتقي الاثنان في الرقة •
الثانية الانتقال الى المقطع الطولي الثاني
وهو متعددالمحاور (صعودا او نزولا متعاقب او متزامن) من الرقة او الطبقة نزولا الى السخنة باتجاه التنف والاخر يندفع من السفيرة يعززه التواجد الارهابي في تدمر وايضا باتجاه التنف ومن عفرين باتجاه حلب ومن ادلب باتجاه حلب وبذلك تستطيع حصر القوات النظامية في مناطق برية اعلاها شيخون او معرة النعمان نزولا الى حماة مرورا بحمص ودمشق وريفها المتاخم للاردن مع محافظات الشريط الساحلي من جنوب اللاذقية الى طرطوس
9_بعد ان تجعل قوات الاحتلال الامريكي القوات السورية في حيز محدود وضيق على مستوى المساحة وتسيطر على اغلب مناطق شرق سوريا تقوم بتوجيه كل المرتزقة للاتجاه نحو حماة وحمص وصولا الى الساحل البحري والعاصمة دمشق وريفها
علما ان الخطة الصهيوامريكية بحاحة الى
1_تنسيق عالي الدرجة والمصداقية بين واشنطن وتركيا وهذا يتقاطع مع مشاريع التهدئة وخفض التصعيد والمصالحة وبنود استانة والاتفاقات الثلاثية بين روسا وتركيا وايران بخصوص سوريا
2_ الضرورة تستدعي استمالة امريكية تتبنى خلالها واشنطن التنظيمات والفصائل المدعومة من تركيا (تحويل ولائاتها ) حال عدم موافقة الاخيرة على الخطة الامريكية التي من ضمنها منح تركيا لبعض رغباتها في توسيع جرفها القاري على البحر الابيص المتوسط واذا تطلب الامر اجزاء تمنح لتركيا من مدن عراقية كما فعلت بريطانيا في ثلاثينات القرن الماضي
3_ ان لا تتعرض قوات الاحتلال الامريكي لاي من القوات الصديقة الايرانية منها او الروسية بل تنفذ مخططها على غرار ماحصل سابقا حين قامت بدفع ودعم الارهاب للسيطرة على المناطق لتاتي فيما بعد وتنشر قواعدها تحت ذريعة دعم الدبمقراطية
صحيح ان الخطةبحاجة الى سيل من الفصائل والتنظبمات الارهابية وربما تتعاقد امريكا مع شركات مرتزقة خاصة وايضا بحاجة الى سفف زمني كبير الا انها واطئة الكلفة مقارنة فيما لو كان التنفيذ من قبل قوات الاحتلال الأمريكي بصورة مباشرة وفي الحالتين تكون درجة المجازفة فيها كبيرة جدا وعواقبها وخيمة لاتنحصر على مستوى المنطقة واشتعالها بل ينعكس ذلك على مستوى العالم كورقة ضغط على المصالح الصينية والروسية وايضا نقل الصدام المباشر من اوربا كما هو حاصل في اوكرانيا وليس مستبعدا استخدام الاسلحة النووية فيها لتفادي المعسكرات حجم الأضرار والتبعات بمعنى نقل المعركة الى ساحة بديلة
رابعا_ العقد المهمة والمفصلية الحساسة
بالدرجة الاولى هي دير الزور وبالدرجة الثانية حلب لذلك يجب التركيز عليهما من قبل الجيش العربي السوري والاصدقاء خصوصا دير الزور
خامسا _ الخلاصة
بعد هذا الاستعراض واليقين التام بعدم امكانية امريكا للدخول في معركة مباشرة لعلمها بانكسارها وهزيمتها وياتي في قمة الاسباب وضعها المهزوز والمازوم من الداخل وتراجع وتخلي كثير من حلفائها فهي ذاهبة نحو الخطة _ باء _ والتي تتلخص بالسيناريو التالي
1_ ايقاف الزمن والتحكم بقواعد الاشتباك بما يضمن لها عدم دخولها بمواجهة وحرب مباشرة من خلال ضبط ايقاع الاحداث في أوضاع غير خارجة عن السيطرة وضمان تدفق الطاقة (التحولات الاخيرة في المواقف تحاه سوىيا وايىان ربما للشعور بالخطر او لاستحصال صك الغفران من عواقب مايدور )
2_ كل حروبها في المرحلة الحالية سوف تخوضها بالوكالة او عن طريق المرامرات والقرارات الجائرة
3_ سوف تنسحب من سوريا بعد تنفيذها لما اشرنا اليه وتنفيذ مشروع الاضطراب وتسليم جزء من سوريا لعصابات الارهاب كما فعلت في افغانستان
4_ في المحصلة ستكون هناك ثلاث مناطق مضطربة ومناطق رمادية غير محمودة العواقب تستنزف فيها الجميع هي كل اوكرانيا واوربا وافغانستان والثالثة تتمثل في بلاد الشام والعراق وبما تسعى الى منطقة رابعة
5_ بعد عمليات الضغط والابتزاز والمؤامرات والاستنزاف والاضطراب الكبير سوف تتدخل امريكا في اللحظة المناسبة لاعلانها الحرب كما فعلت في الحرب العالمية الثانية واستتب لها الامر كقطب اوحد تتربع على راس النظام العالمي بعد ان استنزفت جميع الاطراف المتحاربة انذاك •
السؤال _ هل تفف الدول التي تستهدفها امريكا مكتوفة الايدي امام هكذا سيناريو او غيره ….. ؟؟؟
هذا ما سيثبته لنا قادم الايام……!!!
فانتظروا اني معكم من المنتظرين
●الحلول والمقترحات _بعضها موجود ضمن طيات البحث والاخرى لمن بحتاجها..حصرا
ـــــــــ