الأربعاء - 21 فيراير 2024
منذ 7 أشهر
الأربعاء - 21 فيراير 2024


علي عنبر السعدي ||

من يريد ان يلخّص مسار التاريخ العربي ، فيمكن عنونة سماته العامة ، الى أربع مراحلة رئيسة ،برز في كل منها ما يلي :
– الجاهلية قساة غزاة .
– صدر الاسلام : زناة دهاة
– الدولة الأموية – أحفاد غانيات
– الدولة العباسية – ابناء جاريات .
1- خيضت في الجاهلية معارك التهمت الالاف من الرجال ،وسبيت نساء وهتكت أعراض ،وشربت دماء ، ومنع أطفال من الطعام ،ووئدت وليدات – وقد استمرت تلك الحروب سنوات طويلة ، وكانت لأسباب عجيبة ،واحدة من أجل ناقة (البسوس ) والثانية من أجل حصان وفرس تسابقا ،يضاف الى ذلك الغزوات بين القبائل من أجل النهب والسبي ،حتى أصبح نمط حياة ووسيلة عيش ، لكنهم وفي كل تلك المجازر المروعة ،لم يتقاتلوا من أجل إله ، انما قسوة نفس منبثقة من قسوة الطبيعة ذاتها ،فكان الصراع من أجل البقاء ،وليس لنشر دين ونصرة خلافة .
2- بداية الاسلام ،وبآياته التي تدعو للتسامح والعيش بسلام ،أثار أحفاد القسوة ،في انه يهدد (بضاعتهم) المقدسة ،فحصاروا صاحب الدعوة وتآمروا لقتله ، لكنه نفذ مهاجراً لقوم أصحاب مدينة وحقول ،كانت خيراتها تجنبهم استخدام القسوة في الغزو والنهب ، فآمنوا به وآزروه ، لكن قريش أرسلت معه أو وراءه أدهى رجالها وأكثرهم قدرة على التخفي،وتحت شعار انهم نطقوا الشهادتين ،ابتدأت وحشية أخرى بعد غياب صاحب الدعوة ، الذي استطاع ضبط الايقاع الى حد ما ، لكن رحيله المثير للاستفهام ،أطلق كل العقد الجاهلية من رباطها ،فاذا (صحابي جليل ) يرتكب مجزرة مروعة بحق صحابي آخر ،فيطبخ رأسه ويغتصب امرأته على جثته ،ثم ينال لقباً هائلاً (سيف الله المسلول ) وكان يفترض طبقاً لما فعله وبهذا الشبق والوحشية ،أن يسمى (قضيب الله المسلول) ،ثم ركبت امرأة جملاً ونادت هلموا ،فتبعها جمع غفير متعطش للدم ، وكانت قبلها قد أفتت علناً بقتل خليفة (اقتلوا نعثلاً فقد كفر) .
ثم ظهرت القسوة على أشدها في واقعة الطف ،حيث لم يكتفوا بقتل الحسين ،بل طحنوا جثته بسنابك الخيل ،ثم حملوا رأسه ومن معه الى دمشق ليراها يزيد .
– الدولة الأموية اعتمدت على أبناء البغايا وأحفادهن ، كقادة وخلفاء ، وكما ذكر الكاتب المصري اسامة أنور عكاشة في ((البغاء عند العرب)) :
1- حمامة أم أبي سفيان وهي زوجة حرب ابن امية بن عبد شمس وجدة معاوية، كانت بغيا صاحبة راية في الجاهلية .
2- الزرقاء بنت وهب، وهي من البغايا وذوات الاعلام ايام الجاهلية وتلقب بالزرقاء لشدة سوادها المائل للزرقة وهي زوجة ابي العاص بن امية، ام الحكم بن ابي العاص وجدة مروان بن الحكم .
3- امنة بنت علقمة بن صفوان ام مروان بن الحكم جدة عبد الملك بن مروان وكانت تمارس البغاء مع ابي سفيان بن الحارث بن كلدة
4- النابغة سلمى بنت حرملة وقد اشتهرت بالبغاء العلني ومن ذوات الاعلام وهي ام عمرو بن العاص بن وائل .
5- سمية بنت المعطل النوبية وهي من البغايا ذوات الاعلام وأم زياد ابن أبيه .
أما الدولة العباسية ،فكان أشهر خلفائها من أبناء الجواري ومنهم :
– هارون الرشيد ،أمه الخيزران – جارية استقدمت من اليمن .
– المأمون – أمه مراجل – جارية فارسية
– المعتصم – أمه ماردة – جارية تركية
– المتوكل – أمه شجاع ،جارية رومية وقيل تركية .
تلك هي سمات عامة للتاريخ العربي ، الذي علينا أن نفخر به ونؤمن اننا (خير أمة أخرجت للناس ) .


ـــــــــــــــ