الأربعاء - 17 يوليو 2024

السهام الثلاثة..قراءة فنية /1

منذ 11 شهر
الأربعاء - 17 يوليو 2024

يوسف الكاتب  ||

رمى حرملة (عليه لعائن الله والأنبياء والملائكة والمؤمنين أجمعين) وجعل مثواه في الدرك الأسفل من النار آمين يا رب العالمين .

السهم الأول رماه في نحر عبد الله الرضيع (عليه السلام) فذبحه

السهم الثاني رماه في عين الإمام العباس (عليه السلام) فأطفأها

السهم الثالث رماه في قلب الإمام الحسين (عليه السلام) فقتله

ولنا قراءة فنية معاصرة لهذه السهام الثلاثة وما آلت إليه من فواجع أقرحت قلب الإمام المعصوم الإمام السجاد (عليه السلام) ، وكذلك أقرحت قلب عقيلة الطالبيين زينب بنت فاطمة الزهراء (عليها السلام) وبنت الإمام علي (عليه السلام) وأقرحت قلوب المعصومين جميعاً وخاصة قلب صاحب الزمان الإمام المهدي (عليه السلام) وهو القائل (لأبكين عليك بدل الدموع دماً) ، وأقرحت قلوبنا نحن شيعتهم .

السلام على الحسين وعلى علي ابن الحسين وعلى أصحاب الحسين

يقول مولنا الإمام علي (عليه السلام) : (من تفكر أبصر)

إن ماكنة الامويين وكل أعداء ال البيت مازلت تعمل والى الآن ، ولكن وسيلة إعلامهم قالت : إن الإمام الحسين شهيد بل هو سيد الشهداء وأبيه شهيد وأمه شهيدة وأخيه شهيد وهو وعائلته سادة الشهداء وهم الآن منعمين مكرمين وفي الجنة ، فلماذا الشيعة والى اليوم تبكي وتلطم وتقيم الشعائر والعزاء عليه ؟

وجوابنا على هذه الشبهة هو : قول النبي محمد (ص) : (إن لقتل ولدي الحسين حرارة في قلوب المؤمنين لا تبرد أبداً) .. ونقول لهم : إننا سنقيم العزاء والشعائر واللطم والنحيب وهو أقوى من البكاء حتى ونحن في الجنان .. فموتوا بغيظكم وحقدكم والنار مستقر لكم .

  • اللعن في القران الكريم

هل اللعن في القرآن الكريم مستحب أم واجب ؟

والجواب : اللعن واجب كما وضحه الله سبحانه وتعالى وفصله في القران الكريم في (٣٦) آية .

ومعنى اللعن هو الطرد والإبعاد والعذاب والدعاء على الملعون بالنار .

واليكم جدول بالملعونين

١.. اللعن على الكفار

٢.. من يكتم ما نزل الله من أحكام

٣.. الطرف الكاذب في المباهلة

٤.. من يحرف الكلم عن مواضعه

٥.. القتل العمد

٦.. الناقضون لعهد الله وميثاقه

٧.. من يتطاول على الذات الإلهية

٨.. أصحاب النار

٩.. المنافقون والمنافقات

١٠.. من يفتري على الله الكذب

١١.. من يرمي المحصنات

١٢.. من يؤذي الله تعالى او يؤذي الرسول محمد وأهل بيته الطاهرين (عليهم السلام)

١٣.. النواصب والوهابيون

١٤.. من يظن بالله ظن السوء

وهذه الميزات جميعها انطبقت على قتلة الإمام الحسين (عليه السلام) فمن حقنا أن نلعنهم صباحاً ومساءً . ( اللهم العن أول ظالم ظلم محمد وآل محمد الى قيام يوم القيامة) .