الخميس - 18 يوليو 2024
منذ 10 أشهر
الخميس - 18 يوليو 2024

 

الشيخ عادل الكرعاوي ||

لست ممن يؤمنون بحماية المبادئ المجردة عن الأشخاص، لأنه مالمبدأ بغير عقيدة حارة دافعة ؟
وكيف توجد العقيدة الحارة الدافعة في غير قلب إنسان؟ أن المبادئ والأفكار في ذاتها – بلا عقيدة دافعة –
مجرد كلمات خاوية او على الأكثر معان ميتة ، أو لاتحرك ساكن والذي يحركها ويمنحها الحياة ويجري الدم في عروقها هو حرارة الإيمان المشعة في قلب انسان ولم تصبح كائنا حيا دب على وجه الارض في صورة بشر ٠٠٠٠ كذلك لا وجود لشخص – في هذا المجال – لاتعمر قلبه فكرة يؤمن بها في حرارة واخلاص
نعم ربما تسعر مرة وتخفت مرة الا انه الفكرة موجودة وهذا أصل الهدف ويختلف من إنسان إلى آخر
أن التفريق بين الفكرة والشخص كالتفريق بين الروح والجسد والمعنى واللفظ عملية في- بعض الأحيان- مستحيلة وفي بعض الأحيان تحمل التحلل والفناء
كل فكرة عاشت قد اقتاتت قلب إنسان
اما الأفكار التي لم تطعم هذا الغذاء المقدس فقد ولدت ميتة ولم تدفع بالبشرية شبرا واحدا إلى الأمام
ابحث في التاريخ عن كل فكرة خلدها التاريخ تجدها أنها كانت من قلب إنسان يؤمن بها بحرارة واخلاص
فهل نستطيع أن نوقد الحراة في قلوبنا من أجل مبادئنا ام نحن نخاف على قلوبنا من نار تلسع
مجرد وجهة نظر