الثلاثاء - 23 يوليو 2024

ملك البحرَين والسلام الكاذب في مواجهة الشعب البحرَيني المجاهد،

منذ 10 أشهر
الثلاثاء - 23 يوليو 2024

 

د. إسماعيل النجار ||

 

جزيرة البحرين عمرها أكثر من 5000 عام قبل الميلاد،

مَرَّ عليها في غابر الأزمان أُمَمٌ وشعوب وقبائل وأمبراطوريات جميعها تناحرت لأجل السيطرة عليها، من السومرية والقرامطة والفُرس والأمويين والعباسيين والعُمانيون والعثمانيون وصولاً إلى سيطرة آل خليفة عليها بقوة السلاح وطرد الدواسرة منها،

سُمِّيَت البحرين بأسماء كثيرة، منها تايلوس، وأرادوس، وأوال، وأسماء أخرىَ كثيرة،

ولَم يحكُم البحرين أمبراطورية أو قبيلة أو حاكم طيلة الآف السنين فيهِ من صفات الملك الحالي حَمَد بن عيسى آل خليفة أنه تمَيَزَ حَمَد بالخُبث والجُبن وقساوة القلب والنذالة،

وليُخفي كل هذه الصفات اللعينة التي قليل ما تجتمع برجُلٍ واحد عَمَدَ إلى التمسك بالزي العربي والأحاديث النبوية ومجاراة آل سعود والتمَلُق للأميركيين والبريطانيين،

هذا المُوَظَف العميل الحاكم الظالم للبحرين زحفَ على لحم بطنِهِ أمام أقدام الصهاينة، وهوَ يَدَّعي بأنهُ ينشُد السلام بين بلادهِ وبين الكيان الصهيوني الغاصب!!!

نحنُ كمراقبين للسياسات العربية والدولية لَم نَجِد تفسير لمعنىَ كلمة سلام مع إسرائيل؟

هل البحرين كانت في حالة حرب مع الكيان الصهيوني؟

هل حدود البحرين البريَة والبحرية تقع على حدود فلسطين المحتلة وجيش حَمَد علىَ تماس مع الجيش الصهيوني المحتَل لفلسطين؟

عجيب أمر حَمَد،،،

البحرين لديها موقف متضامن مع القضية الفلسطينية نتيجة موقف عربي مُتَخَذ منذ العام 1948 تاريخ احتلال فلسطين، ولا يوجد أي علاقات تربط المنامة بتَل أبيب، فقط هذا هو الحال،

من أين جاء حَمَد بمصطلح السلام إذا لم يكُن بين البلدين تماس يهدد بإشعال حرب، حَمَد اعتاد على تقبيل الأيادي والإنحناء أمام المستعمرين، فهوَ نُسخَة مستنسخَة عن أجدادهِ ولا شبيه له قطعاً،

النعجة “دولِّي” تطابقت مواصفاتها مع قريناتها من الغنم ولكن ليسَ بنفس نسبة تطابق حَمَد مع أجداده الخَوَنَة الأذِلاء،

يقول المثَل العربي،،، مجنون يتحدث وعاقل يفهم،

كيف سيقنعنا ملك البحرين أن السلام يكون بمصالحة إسرائيل والإنبطاح تحت أقدام الصهاينة وفتح البلاد أمامهم لتصبح مستباحة منهم، ونقل العداء إلى الداخل وبدء صراع مع الشعب الأصيل الأصلي بسبب هذه السياسات،

هل من المعقول أو المنطق أن يصالح حمد إسرائيل ويعادي عائلته وشعبه وجيرانه ومواطنيه؟

هل هذا يُسمىَ سلام؟

هل هناك عاقل يقبل بأن ما قامَ بهِ يُسمَى سلام؟!

ملك يصالح عدو ويعادي شعبه؟! فعلاً أمر مستهجن وغريب،

كيف ذلك وهوَ يفتح كل الآفاق أمام الصهاينة في بلدهِ ويُطبق أبواب الزنازين على مواطنيه ويعدمهم ويجردهم من جنسيتهم ويطردهم، ويستبدلهم بلقطاء من هنا وهناك!

هل يقبل أي عقل عاقل بأن يطرد الأب أبنائه ويتبنَّىَ بديلاً عنهم هنود وباكستانيين ومصريين وسوريين وفلسطينيين وغيرهم،

هذا ما حصل ولا زال يحصل في البحرين،

حَمَد طردَ أبناء الوطن. واستبدلهم بوافدين في أكبر جريمة إبادة جماعية لأصول المواطنة في تاريخ الأُمَم،

هذه تعتبر أفظع جريمة بعد جريمة طرد الهنود الحُمر من أميركا وجلب الأوروبيين إليها كبديل عن مالكيها وسكانها الأصليين،

اليوم حَمَد بن عيسى يَتَبِع سياسة السعودية يأمرونه فَيُطيع، وتتراكم الجرائم وتزداد كل يوم في سجِلِه والشعب البحرَيني لا ينسى ولا يسامح على الخيانة،

لقد نسف ملك البحرين كل الجسور مع مواطنيه وأحرقَ كل المراكب لذلك هوَ وضعَ نفسه بموقف الخائن والمجرم والسارق لذلك عليه أن يتذكر بأن الليل سينجلي والقيد سينكسر والحساب آت.

 

بيروت في….

17/9/2023