الاثنين - 20 مايو 2024

 

هادي خيري الكريني ||

 

لا انتخب من لم يعارض ما يلي ولو كان نبي مرسل مع انه لا نبي بعد محمد صل الله عليه وآله وسلم ولكن لاستحالة الامر نقول..

1- اخراج المحتل وعدم القبول به باي صيغة وباي سبب فهي خيانة لله ولرسوله وللوطن والكرسي زائل والتاريخ باقي والميعاد اتي وهو اصل بالدين وسوف تحشر الناس ويسال من قبل بالمحتل وباي حجة وسوف تكون العقبة كأداء ولات حين مندم

2- العمل بالاتفاقية الصنية لاعمار العراق ورفض الوصاية والامربكية ورفض استبدال طريق الحرير ومشروع بناء العراق بالقناة الجافة والتي هي عمل عبثي واكبر خدعة تعرض لها العراق وسوف نفيق على كارثة لا يمحو عارها ماء الخليج كله..

3- الغاء كل الاتفاقيات االعبثية التي تبدد ثروة البلد مهما كان السبب..

النتيجة هي ضياع ثروة البلد وخدمة إسرائيل

اولها :- الغاء مد خط نفط البصرة العقبة وصولا الى ميناء ايلات بإسرائيل لانه عمل عبثي وضياع لثروة البلد

ثانيا :- الغاء الريط الكهربائي مع الاردن السعودبة ومصر لانه عمل عبثي وضياع لثروة البلد وخيانة ان تنشأ محطات توليد ببلدان أخرى وهي من تزودك بالكهرباء عمل عيثي من جهتنين من الناحية العملية غير ممكن ويستغرق اكثر من عشرين سنة ولا يتعدى مهما صرفنا عليه انتاج محطة صغيرة بالعراق لبعد تلك البلدان وعدم وجود اي مسوغ اقتصادي او علمي انما القصد منه سلب العراق سيادته وتبديد ثروته..

ثالثا :-  الغاء بيع صحراء العراق على السعودية استثمار والتي تمثل ربع مساحة البلد وبالتالي التفريط بضياع ربع البلد وان طال الزمن سوف تضمه السعودية لبلدها مثل ما فعلت مع اليمن وضاع إقليم كامل لليمن بنفس الطريقه..

رابعا :-  الغاء بيع ميناء الفاو على دبي وسحبه من شركة دايو الوهميه المملوكة لدبي واعماره وطرد مدير عام هيئة الموانئ واحالته للقضاء والذي باع ميناء الفاو واشترك معه كتل سياسية جهادية كنا نعول عليهم كثيرا ولكنهم كانوا خيبة امل لكل عراقي اشتركوا بضياع ميناء الفاو.. وكل الذي يقال عن اعماره هو محض كذب وافتراء لحين مايتم نسيانه وكلما يقترب وقت انجازه يتم تمديه سنتين لحين ما يطويه النسيان.

خامسا :-  رفض تسليم الكويت اي جزء من العراق باي حجة والتفعل الكويت ما تشاء ولكن لا نعطيها بايدينا اعطاء الذليل بححة انها قانون مجلس الامن والنظام السابق.

واللجوء الى كل الطرق السلمية التي تحفظ حقوق البلد من الضياع وان طال الزمن..

4- انشاء محطات كبرى لانتاج الكهرباء بالعراق وعدم الانصياع للأوامر الامربكية والاستعانة بشركات الدول الكبري مثل ألمانيا والصين وروسيا

5- تسليح الجيش العراقي والخروح من الهيمنة الامريكية مهما كلف الثمن

6- اقرار قانون الغاز والنفط

7- إلجام اطماع العوائل الكردية الحاكمة وتوحيد العراق..

هذه هي الثوابت التي يجب عدم المساومة عليها

فهي الشرف والشرف لا يقبل الانتقاص منه..

انتخب من يقول نعم هذه الثواتب لا نساوم عليها قول وفعل وبأعلان رسمي يتعهد الالتزام به…

كاتب مختص بالاحصاء والمال

والسياسة والاقتصاد

18/9/2023 الاثنين