الجمعة - 19 يوليو 2024

انتخابات مجالس المحافظات واهمية المشاركة  لتحقيق التنمية الشاملة

منذ 9 أشهر
الجمعة - 19 يوليو 2024

سلام جاسم الطائي ||

 

تشكل الديمقراطية إحدى القيم والمبادئ الأساسية العالمية و أن إرادة الشعوب هي أساس سلطة الحكومة. ومبدأ عقد انتخابات دورية وحقيقية من العناصر الأساسية للديمقراطية سواء كانت هذه الانتخابات محلية او برلمانية لتعزيز الحكم الديمقراطي وسيادة القانون  والتنمية الاقتصادية والنهوض بالواقع الخدمي والعمراني . ويمثل حق المشاركة في الحياة السياسية  عنصرًا مهمًا لتمكين المواطنين من اختيار من يمثلهم وفق البرامج  والاهداف السياسية المعلنة والتي  يسعى الكيان  السياسي من خلال مرشحيه لتحقيقها.

 إن أهمية المشاركة الانتخابية تكمن في أهمية شعور الناخب بمدى تأثير صوته الانتخابي وكلما كان لصوت الناخب في العملية الانتخابية تأثيراً قوياً كلما أكد هذا التأثير أن المسيرة الديمقراطية تسير على نهج سليم  لقد إعتاد المواطنون في بلدنا على المشاركة في الانتخابات التي تجري ضمن   الخطط الانتخابية الموضوعة بنسب متفاوتة تحكمها  الاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية وحتى الامنية  حيث ان شعور المواطن بالامان والاستقرار يعد حافز مهم يدفعه لاختيار ممثلية والإدلاء بصوته وأن الصوت الانتخابي يستطيع أن يقلب الموازين السياسية، لذلك فعدم المشاركة الانتخابية  يعكس عدم ثقة الشعب في النظام، وفشل ممثليهم في تحقيق تطلعاتهم وخير دليل ضعف المشاركة في انتخابات مجلس النواب والاشكاليات السياسية التي نتجت عنها فالشعب الذي يعاني من عدم إخلاص نوابه وممثليه، يعاني من مشاعر الإحباط التي تدفعه الى عدم  جدوى المشاركة في صنع القرار السياسي، لكونه يدرك أن المشاركة الانتخابية لن تغير الواقع، ولن تحقق له متطلباته.ومن أجل ضمان أفضل علاقة إيجابية بنَّاءة ومؤثرة في الإدارة المنتخبة،

ومن أجل توجيه تلك الإدارة نحو برامج تصب في خدمة الجمهور لابد أنْ  تكون المشاركة واسعه وكبيرة ومن مختلف الفئات وأنْ تتمَّ عملية الاختيار والانتخاب على وفق معايير دقيقة وقراءة متمعنة في طبيعة  البرامج الانتخابية والثقة بها وبشخوصها حيث تعد انتخابات مجالس المحافظات والتي ستنطلق حملتها الاعلامية يوم الاربعاء مهمة ومفصلية كون هذة المجالس تشكل ركن اساسي من اركان الدولة العراقية وهئ المسوؤلة عن تنفيذ البرامج ووضع الخطط اللازمة لتحقيق التنمية المستدامة على جميع الاصعدة الاقتصادية والاجتماعية والعمرانية وهي المسؤلة عن الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطن  في المحافظات مع وجود التخصيصات المالية الكبيرة والتي ان احسن استخدامها بشكل صحيح ستعكس صورة ايجابية وواضحة لمستوى الاعمار والتطور الذي يسعى لتحقيقة الصادقون في حال تم تمكينهم  فعلى المواطنين ان يعو جيدا ان مجالس المحافظات هي الحكومة المحلية في المحافظة وهي القادرة على تقديم افضل الخدمات والحلول واحداث طفرات قوية في مستوى التنمية مما ينعكس على الواقع الخدمي والاجتماعي اذا ان مجالس المحافظات ومن خلال تخصيصات المحافظة هي من تخطط وتنفذ بناء المستشفيات والمدارس والجسور ويعبد الطرق ويشيد المراكز الشبابية ومحطات الكهرباء والمياه لذلك فان اختيار الصادق والامين والمخلص وصاحب البرنامج الواقعي والقابل للتطبيق  واهمية التاريخ السياسي مهم جدا في هذة المرحلة والتي تشهد استقرار سياسيا واجتماعيا واقتصاديا مقبول وقابل للتطوير اكثر إذاً، المشاركة الإنتخابية تعني أن المواطن يدرك أهمية دوره والتزامه تجاه العملية الانتخابية، وأنه يعرف كيف يختار المرشح  صاحب البرنامج الانتخابي الأجدى له، ويحدد أولوياته وفقاً لطموحاته لذلك علينا ان نكون صادقين مع انفسنا وان نتحمل المسؤولية الاخلاقية والشرعية والوطنية  ونختار الشجاع القادر والصادق الصريح المتصدي وصاحب المنجز وان نكون حريصين على تشجيع ودعم المجتمع للمشاركة في الانتخابات واختيار الصادقين قولا وفعلا