الجمعة - 19 يوليو 2024

طوفان الاقصى : حرب عالمية ثالثة بإمتياز .

منذ 9 أشهر
الجمعة - 19 يوليو 2024

سميرة الموسوي ||
______
__ هذه هي الحرب العالمية الثالثة بإمتياز ،والتي كنّا نتوقع حدوثها من جهات أخرى حين كانت عقولنا مثقلة بالتوصيفات الجاهزة القديمة لتسمية الحرب على إنها ( حرب عالمية) أم لا ،وقد نسينا أن بوصلة الاتجاهات الحديثة في تقدير حجم الاحداث المفصلية الكبرى ومن ثم إطلاق التوصيفات عليها .
__ فثمة وجهة نظر واقعية تقول أن الحرب العالمية هي الحرب التي تتأثر فيها المصالح الاقتصادية والاهداف السامية المصيرية والتي تغير مسارات الحياة الوطنية والاقليمية والعالمية بأصعدتها كافة ، وتؤسس لنظام عالمي جديد .
__ وعلى هذا الاساس فإن طرفي هذه الحرب يتقاتلان من أجل أن يحرز كل منهما أهدافه :
__ طرف الحرب العالمية الثالثة الاول هو : غزة ..وبكل زخم إستشهادية الاحرار في التاريخ ،ويشترك مع غزة في قتالها فصائل وأحزاب إسلامية من داخلها وخارجها مع مشاركة محدودة من دول عربية … فالطرف الاول : غزة .
والطرف الثاني : قوى الاستكبار العالمي بقيادة الشيطان الاكبر والصهيونية العالمية ، ويقف معها بعض الدول العربية المصنوعة صهيونيا منذ تأسيسها ،أما الدول الكبرى الاخرى..
روسيا والصين وإيران وكوريا الشمالية في حرب وصراع مع الشيطان الاكبر بصورة مباشرة أو غير مباشرة ، وينبغي القول أن إيران تتعاون بطرق شتى مع محور غزة وبفاعلية .
__ أهداف غزة في حربها العالمية الثالثة هي تحقيق الحرية والعدالة والكرامة الانسانية لفلسطين الوطن الاكبر السليب منذ أكثر من ٧٥ سنة ، ولذلك فإنتصارها سيغير ملامح العالم ويحفر ملامح جديدة ،تظهر بوضوح من خلال نتائج هزيمة دول الاستكبار وقادته. وهي هزيمة كارثية إنعطافية لا ترميم لها ، و مظهر ونهاية الهزيمة ليس كما نهايات الحروب السابقة : الاستسلام العسكري ،وإنما بسقوط أسس الانظمة الاستعمارية وإنقلاب شعوبها عليها ومن ثم إنسحابها خائبة تلوك عارها . فيما تنعم فلسطين بحريتها ، مع زوال الانظمة المصنوعة وتحرر كل الشعب العربي والشعوب المستضعفة .
__ أن لم يكن طوفان الاقصى حربا عالمية ،فماذا تسمى إذن؟
… ذلكم وأن الله موهن كيد الكافرين .
سميرة الموسوي .