الخميس - 18 يوليو 2024
منذ 9 أشهر
الخميس - 18 يوليو 2024

حسن العامري ||

كنت متأكد من ان السيد حسن نصرالله ليس بالشخصيه الانفعاليه المتسرعه وكنت متأكد من ماسيقول لاني اعتقد جازما بٱن الصراع ليس فقط صراع ايديولوجي ديني وانما صراع وجوده صفري ،ولايمكن بأي حال من الاحوال ان يكون صراع تصريحات وتهديدات وانما يجب ان يلتزم الجميع بتعليمات دقيقه وادوار مدروسه اذا ما اردنا ان نستعيد حقنا المسلوب ،،ماتحدث زعيم المقاومه الاسلاميه في لبنان السيد حسن وما سبق الحديث من حديث الموقف وحديث نفسي وتوقعات جعل العدو يرتبك ويحسب كافة الحسابات ويكشف عن قوته الحقيقيه في نشر الكثير من قواته على الجبهه اللبنانيه ويجند قوات بريه وبحريه وجويه بأنتظار كلمات تخرج من فم السيد نصر الله..ولكنه اكد للجميع بأن الحرب المصيريه ليست حرب انتحاريه او حرب تصريحات او تهديدات وانما حرب ميدانيه مدروسه وللمقاومه مرجعيه مطاعه وليست حرب عبثيه وهذا ما اثبتته الصواريخ اليمنيه البطله وموقف المقاومه اليمنيه المؤمنه ،،كما ان جميع الحروب الانفعاليه فشلت بل قوت اسرا،ء يل ولكن الحرب الجديده ارتقت لمستويات جديده توضحت منذ يوم ٧-١١ لتكشف عن مستوى التفكير الجديد واسلوب الاقتحام البطولي المتفوق والشجاع وستكشف الايام عن مفاجئات اكبر وستقدم المقاومه الاسلاميه في كل يوم مايصدم دوله الكيان الطفيلي ،وان امعن بالقتل والجرائم والتدمير فهو بذلك سيعجل بنهايته ..