الأربعاء - 12 يونيو 2024

ايهما اقدس الانسانية ام السياسة

منذ 5 أشهر

علي عزيز الزبيدي

لا للعدوان على اليمن إحذروا غضب اليمن انه حليم
قبل ان تدين اي دولة او المنظمة العالمية لحقوق الانسان او الدول الحرة في ألعالم وهي قليلة لكنها ذات تاثير مع المقارنة بالدول التي تساند الاحتلال
العدوان على اي دولة او شعب هو مرفوض انسانيا واخلاقيا
اليوم ادانت وزارة الخارجية العراقية،الضربات الامريكية البريطانية على اليمن فجر اليوم، فيما حذرت دول العالم من توسع دائرة الاستهدافات.
وذكرت الخارجية في بيان تلقته وسائل الاعلام العراقية انه منذ بداية العدوان والحرب الظالمة التي شنتها قوات الاحتلال على قطاع غزة، أطلق العراق تحذيرات من أنّ مغبّة الاستمرار بدعم الكيان الصهيونى الغاصب، وعدم تحمل الدول الكبرى مسؤولياتها سيؤديان إلى انزلاق الأمور نحو تطورات شاملة لن تقف عند حدود غزة والأراضي الفلسطينية، بما يجعل خطر الحرب وانتشار العنف محيطاً بالمنطقة كلها”.
وأضافت انه “مع التجاهل التامّ لدعوات إيقاف الحرب، التي جرى التأكيد عليها حتى من الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، كان السلوك العدواني مستمراً للاحتلال، الذي تقف خلفه عدد من الدول الغربية بإصرارها على مساندة حرب الإبادة الانسانية ضد الفلسطينيين”.
وقالت الخارجية إننا إذ نؤكد وجوب الحفاظ على حرية الملاحة في المياه الدولية، فإننا ندين العدوان على اليمن وسيادته، ونرى أن توسيع دائرة الاستهدافات لا يمثل حلاً للمشكلة، وإنما سيدفع لاتساع نطاق الحرب، بل إن الحلّ يكمن في أن يمارس مجلس الأمن الدولي مسؤولياته، وأن يصدر قراراً يوقف فيه الحرب العدوانية والوحشية ضد الفلسطينيين في قطاع غزة وچميع الاراضي المحتلة من قبل الكيان الصهيوني الغاصب.