الأربعاء - 22 مايو 2024

آخر الكلام قبل الذهاب الى النوم..!

منذ 7 أيام

 

ماهر عبد جوده ||

عندما تلتمس طريق الحق والاخوة والتسامح والحب..وتبصره بعقلك وعينك ورؤواك وكل جوارحك..ويتجذر في اعماقك عنوانا وهدفا نبيلا..تصبح انسانا من نور لك الحضور المميز والابهة والدور النبيل..فأنت الشاعر الذي لايتوقف عن الانشاد والمطالبة بحقوق الفقراء والمعدمين والداعي الى العدل والمساواة ودولة الإنسان..والمدافع عن المراءة الملاك وهي تتحمل وزر الأعباء الملقاة عليها..عادات وهموم اجتماعيه لايقوى على حملها حتى اعتى الرجال صلابة وقوه.
واذا ماتسنت لك فرصة الظهور من على وسائل الإعلام المختلفه..فإن الحقيقة والصدق والوطنية هي التي ينطق بها لسانك وقد أحل الله عقدته وفتح كل سرائرك من اجل ارادة الخير والفضيله ودنيا الحلم والجمال.
يعز عليك ان ترى ارضك الخصبة ومياهك الوفيره ولاتنتج مايكفي لسد الحاجة ولاتجد اثر للصناعة حتى ولو ناشئة أو في الطريق.
ويصبح بلدك سوقا لبلدان لاتريد لك إلا الفشل والدمار.
وعندما ترى المال العام وقد صار حصة السراق وعديمي المسؤوليه ومن لايهمهم امر العراق وشعبه.
ستظل في الميدان وهذا قدرك حاملا راية الشرف والحب والكبرياء والشموخ..وفي اعماقك هموم الملايين وتطلعاتهم وحتى الرمق الاخير.