الجمعة - 19 يوليو 2024
منذ شهرين
الجمعة - 19 يوليو 2024

متابعة ـ سمارا||

ماهي المدمرة ميسون!!وكيف اطاحت صواريخ اليمن بأحدث تقنيات امريكا الدفاعية؟!

في إطار العمليات الذي تنفذها القوات المسلحة اليمنية لاستهداف السفن والمدمرات الامريكية والسفن المتوجهة لكيان العدو الصهيوني لوحظ الكثير من التطورات المهمة خصوصا في سلسلة العمليات الاخيرة التي كان منها إستهداف سفينة Destiny واستهداف المدمرة USS Mason الامريكية في البحر الاحمر .

حيث اظهرت هذه التطورات مستوى جديد من التصعيد الاستراتيجي الذي باتت تعتمده القوات المسلحة اليمنية في هذه المرحلة حيث بدأت بفضل الله تعالى توجيه ضربات اكثر تأثيرا وتدميرا بالسفن المرتبطة بكيان العدو الصهيوني وايضا المدمرات الامريكية كما هو حال مدمرة USS Mason التي تم اصابتها بشكل مباشر ودقيق بعدد من الصواريخ الباليستية .

حيث تعتبر هذه العملية من اقوى العمليات التي عرضت مستوى تطور الصواريخ وفاعليتها في ضرب مدمرة امريكية مجهزة باحدث تقنيات الدفاع فالمدمرة Mason اضافة الى نظائرها من المدمرات فئة Arleigh Burke-class واحدة من احدث القطع التي تملكها البحرية الامريكية .

مدمرة Mason او DDG37
دخلت الخدمة في عام 2003 كواحدة من احدث المدمرات المجهزة بتقنيات دفاعية متقدمة فمايميزها انها تتسلح بانظمة دفاع جوي متعددة الطبقات منها:
RIM-66 SM-2 /نظام *
RIM-162 Evolved Sea Sparrow/نظام *
المضادة للصواريخ والطائرات
Nulka missile decoy/نظام*
الذي يعمل على التشويش وخداع الصواريخ
*منظومة فالانكس او الرشاشات المدفعية الاتماتيكية .

للعلم هذه الانظمة هي من احدث ماصنعته الشركات الامريكية واكثرها كلفة فسعر صاروخ الاعتراض SM-2 يفوق 1,5 مليون دولار .
الخبراء والمهندسين الامريكيين صمموا هذا الانظمة وفق برامج تقنية متقدمة حيث جرا الارتقاء بها بمايحقق الحماية الكاملة للمدمرات والقدرة على مواجهة اخطر الهجمات والتهديدات الصاروخية والجوية خصوصا الصادرة من الدول العظمى.

لذلك عملية استهداف مدمرة Mason في هذا التوقيت مع حجم ماتتسلح به تؤكد ان الصواريخ اليمنية ليست تقنية متطورة فقط بل تقنية اثبتت تفوقها في الاطاحة بالتقنيات الامريكية الباهظة.