الخميس - 18 يوليو 2024
منذ أسبوع واحد
الخميس - 18 يوليو 2024

الشيخ حسن النحوي ||

جَمَل الليل و خذلان القائد وقت الضرورة ..
انطلق هذا المصطلح في التاريخ منذ واقعة الطف و هو يتحدث عن أمرٍ جلل و هو الاذن من الحسين ع لاصحابه و اهل بيته بالانصراف حين قال : ان القوم يطلبوني و لو ظفروا بي لهوا عن غيري ، ثم قال قوله المشهور : وهذا الليل قد غشيكم فاتخذوه جملا ..
وبالتأكيد لم يفعلها أحد من انصاره و أهل بيته و صمدوا معه حتى الرمق الاخير و سال دمهم على رمضاء كربلاء قبل دمه الطاهر ..
و لكن التاريخ يُحدثنا عن الكثير من المتخاذلين ممن خذلوا قادتهم الصالحين و أتخذوا الليل جملاً لترك القائد الصالح وحيداً في الميدان بلا ناصر ..
الليل هو مفهوم متغيّر كذريعة و غطاء للهروب من الموقف الصحيح المنطلق من البصيرة و الشجاعة ..
فالليل هو انموذج لذريعة واهية لخذلان القائد و الذرائع شتى ..
فقد يكون الليل هو العائلة أو السياسة او حفظ النفس او التجارة الخ ..
اللهم لا تجعلنا ممن يتخذ الليل جملاً و لا تستبدل بي غيري ، و تبّتنا مع القادة الصالحين .